الشيخ نعيم قاسم يؤكد ان لا مستقبل للتكفيريين في سوريا

الشيخ نعيم قاسم يؤكد ان لا مستقبل للتكفيريين في سوريا

أكد نائب الامين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم خلال احتفال اقامته بلدية كوثورية السياد في منطقة الزهراني للطلاب النجاحين في الشهادات الرسمية ان لا مستقبل للتكفيريين لا في ولا في المنطقة .

ابنا: اكد نائب الامين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم انه يوجد طريقان لحل الازمة في لبنان، اما طريق السلة المتكاملة التي يتم الاتفاق على عدد من النقاط منها من اجل انجازها واما ان تكون هناك حلول جزئية كل حل يتبعه حل آخر.

واضاف بدل ان “نناقش اذا كانت السلة جيدة او الحلول الجزئية فلنتفق اولاً على قانون الانتخابات الذي يصلح للبنان ويكون عادلاً بعدها نحدد اذا كان جزءا من السلة او وحده”.

كلام الشيخ قاسم جاء خلال احتفال اقامته بلدية كوثرية السياد في منطقة الزهراني للطلاب الناجحين في الشهادات الرسمية، داعياً جميع الاطراف السياسية في لبنان الى “الاتفاق على انتخاب رئيس للجمهورية ونحدد من هو شخص الرئيس بدل ان نضيع الوقت في المواصفات والمعطيات والنظريات المختلفة”.

وأوضح ان “الاتفاق على شخص الرئيس يفتح لنا الطريق للاتفاق على امور اخرى او ننجز هذا الاستحقاق بالطريقة المناسبة”.

وتوجه الشيخ قاسم الى المعنيين بالقول بدل ان “تلعنوا الفساد انجزوا ملف الانترنت الغير شرعي وحاسبوا المتورطين وهم معروفون بالاسم والرسم والجهة والمكانة من اجل ان تدخلوا الى ملفات اخرى”، متسائلاً ” ما فائدة النقاش العام اذا لم يكن هناك اتفاق على الرئيس ولا على قانون للانتخابات ولا على فتح المجلس النيابي”.

وحول الازمة السورية طمأن الشيخ نعيم قاسم ان “الوضع السوري يتحسن يوما بعد يوم لمصلحة الدولة السورية وحلفائها والطرف الاخر يخسر يوما بعد يوم وتتولد لديه ازمة تلو الازمة”.

وأكد ان “لا مستقبل للتكفيرين لا في سوريا ولا في المنطقة وسيتحولون في العالم الى مجموعات هائمة على وجهها تنتقل من بلد الى اخر وتفجر عشوائيا اينما تسنح لها الفرصة”.

واعتبر ان “فكرة الامارة وتوسع الدولة الاسلامية قد انتهت”.

...................

انتهى / 232


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*

ملف خاص | أنبـاء استشهاد مجاهدي الإسلام اللواء قاسم سليماني  والشهید أبومهدي المهندس
المؤتمر الدولی لأبی طالب(ع)
تسقط صفقه القرن