بدء فرز الاصوات فور اغلاق صناديق الاقتراع في الانتخابات اللبنانية

بدات عمليات فرز الاصوات مساء يوم الاحد بعد اغلاق مكاتب الاقتراع امام الناخبين في الانتخابات البرلمانية اللبنانية. وقد شهدت الانتخابات تنافسا حادا بين قوى الرابع عشر من اذار والمعارضة.

وقد سجلت الانتخابات كثافة تصويت مرتفعة، وقالت وزارة الداخلية اللبنانية ان نسبة الاقتراع وصلت الى ستة واربعين بالمئة قبيل ساعة من اقفال مكاتب الاقتراع.

وكانت نسبة المشاركة بلغت 40% خلال ثلثي الوقت المخصص للاقتراع اي من الساعة السابعة صباحا (4,00 ت غ) حتى الساعة الخامسة عشرة بالتوقيت المحلي (12 تغ) كما اعلن بارود في مؤتمر صحافي.

وكان وزير الداخلية اللبناني زياد بارود قد اشار الى ان نسبة المشاركة في عملية الاقتراع تجاوزت اربعين بالمائة بعد الظهر. كما اشار الى عدم وجود خروقات تذكر، وقال ان شكاوي قليلة قدمت في هذا الاطار.

واغلقت مراكز الاقتراع للانتخابات النيابية في لبنان ابوابها عند الساعة 19,00 بالتوقيت المحلي (16,00 ت غ) مساء الاحد بعد عمليات تصويت سجلت كثافة مرتفعة.

ووشهدت الانتخابات تنافسا شديدا بين فريقي الموالاة والمعارضة حيث تنافست بحدة قوى 14 آذار الممثلة بالاكثرية الحالية المدعومة من الغرب وقوى 8 آذار وحلفائها الممثلة بالاقلية الحالية المدعومة من دمشق وطهران.

واوضح وزير الداخلية زياد بارود في مؤتمر صحافي ان الموجودين في حرم مراكز الاقتراع عند ساعة الاقفال يحق لهم الاستمرار في الاقتراع مهما بلغ عددهم.

ولم تسجل حوادث امنية بارزة خلال عمليات الاقتراع باستثناء بضعة حوادث تلاسن وتضارب في اماكن متفرقة.

وتركزت شكاوى الطرفان على بطء سير عميات الاقتراع بسبب كثافة الاقبال والتدابير التي اتخذتها وزارة الداخلية لضبط الوضع والتي اضطرت الى تعديلها لاحقا.

ويتوقع ان تبدأ النتائج النهائية غير الرسمية الصادرة عن ماكينات المرشحين بالظهور تباعا بعد ساعات قليلة, فيما يتوقع صدور النتائج الرسمية عن وزير الداخلية ابتداء من صباح الاثنين.

وشارك في مراقبة الانتخابات نحو 2200 مراقب محلي واكثر من مئتي مراقب اجنبي, ابرزهم من الاتحاد الاوروبي ومنظمات دولية غير حكومية.

واشرف على امن الانتخابات نحو 50 الف عنصر من الجيش وقوى الامن الداخلي.

وجرى توقيف عشرات الاشخاص في مناطق مختلفة اما بسبب استخدامهم بطاقات هوية مزورة واما لمشاركتهم في اشكالات.

ويجري التنافس على 125 مقعدا في البرلمان اللبناني من اصل 128 بعدما فاز ثلاثة مرشحين بالتزكية.

ويتجاوز عدد الناخبين المسجلين ثلاثة ملايين، لكن قسما كبيرا منهم يقيم خارج لبنان ما يجعل التكهن بعدد المشاركين في الاقتراع صعبا.



معادلة النّصر؛ حوار خاص مع الأمين العام لحزب الله اللبناني
آخر أخبار زیاره الأربعین
أخبار العزاء الحسینی في العالم
المؤتمر الدولی لأبی طالب(ع)
تسقط صفقه القرن

All Content by AhlulBayt (a.s.) News Agency - ABNA is licensed under a Creative Commons Attribution 4.0 International License