«داعش» يعدم 19 فتاة حرقا في الموصل

«داعش» يعدم 19 فتاة حرقا في الموصل

قام مسلحو داعش التكفيري بإعدام 19 فتاة حرقاً داخل أقفاص حديدية لرفضهن التحول إلى إماء في خدمت التنظيم الاجرامي، بحسب مصادر عراقية .

ابنا: قام مسلحو داعش التكفيري بإعدام 19 فتاة حرقاً داخل أقفاص حديدية لرفضهن التحول إلى إماء في خدمت التنظيم الاجرامي، بحسب مصادر عراقية .

وقال مكتب الاتحاد الوطني الكردستاني، إن “عناصر تنظيم داعش نصبوا أقفاصاً حديدية في إحدى ساحات المدينة، وحبسوا فيها 19 فتاة كردية أيزيدية ثم أشعلوا النيران فيهن، لتقضي ألسنة اللهب على حياتهن جميعا بشكل بشع”.

وأضاف المكتب نقلا عن شاهد عيان، إن “الإعدام جرى بسبب رفض الفتيات التحوّل إلى جاريات لخدمة المسلحين”.

وكان مسلحو “داعش” اجتاحوا قضاء سنجار (124 كلم غرب الموصل)، الذي يقطنه أغلبية أيزيدية، في 3 آب/ أغسطس عام 2014؛ ما أدى إلى نزوح الآلاف إلى جبل سنجار القريب في وضع إنساني صعب، كما تحدثت تقارير صحفية عن ارتكاب عناصر التنظيم جرائم بشعة بحق الأيزيديين، في مقدمتها القتل والخطف والسبي.

يذكر أن تنظيم “داعش” قد استعمل سابقا هذا الأسلوب البشع في إعدام الطيار الأردني معاذ الكساسبة بالطريقة نفسها، ونشر فيديو لإعدامه حرقا في القفص، في شباط/فبراير من العام الماضي؛ ما أثار تنديدا دوليا واسعا.

وداعش التكفيري يحكم مدينة الموصل بالحديد والنار، وكلما يخالف أوامر التنظيم يواجه الموت حتما.

واستولى داعش التكفيري على محافظة الموصل بعد انسحاب القوات العراقية في ظروف غامضة عام 2014.

...................

انتهى / 232


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


القمر المستور
تسقط صفقه القرن
المؤتمر الدولی لأبی طالب(ع)
أخبار اضطهاد مسلمي میانمار
البحرین زحفا نحو الشهاده لا للجور والاحتلال