واشنطن توقف تدريب مسلحي "المعارضة السورية"

واشنطن توقف تدريب مسلحي

اعلنت وزارة الدفاع الاميركية أنها سوف تتوقف لفترة عن تدريب وتجهيز مسلحي مايسمى بـ"المعارضة السورية" وذلك لمراجعة برنامج التأهيل والنتائج التي حققها.

ابنا: ذکر المتحدث باسم البنتاغون بيتر كوك إنَه تم التوقف مؤقتا عن نقل مجندين الى مراكز التدريب في تركيا والاردن، مضيفا أن الجيش سيواصل تجنيد مرشحين في المستقبل بهدف استئناف عمليات التأهيل.

وأوضح كوك ان البرنامج مستمر بالنسبة للذين بدأوا بتلقي التدريبات وكان من المقرر ان يشمل هذا البرنامج حوالى 5 الاف مقاتل سنويا ولكنه لم يشمل حتى الان سوى مجموعتين من 54 و75 مسلحا.

وكان متحدث باسم إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما، أعلن في وقت سابق أن برنامج وزارة الدفاع "البنتاغون" لتدريب مقاتلي ما تصفها واشنطن بـ "المعارضة المعتدلة" في سوريا "فشل فشلا ذريعا".

وأفادت قناة CBS الأميركية في السابع من أغسطس/آب الماضي، التي نقلت كلام المسؤول، بأنه "تم القضاء واعتقال واختفاء نصف فرقة المقاتلين حتى قبل أن يحتكوا بداعش، قائلة إن هذه الخسائر لحقت بهم نتيجة المعارك مع متطرفي "جبهة النصرة".

ونوهت القناة الى أن البنتاغون قد أنفق على تدريب نحو 60 مقاتلا من "المعارضة المعتدلة" خلال شهرين 42 مليون دولار، فيما تدقق الآن الاستخبارات الأميركية في صلاحية نحو 7 آلاف متطوع ومدى توافقهم مع المعايير الأميركية لقبولهم ضمن البرنامج "المعتدل" أم لا.

.................

انتهی/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*