وكيل متولي العتبة الرضوية: نسعى إلى خلق حضارة إسلامية جديدة

وكيل متولي العتبة الرضوية: نسعى إلى خلق حضارة إسلامية جديدة

صرح وكيل متولي العتبة الرضوية: إن أهم وظيفة للمؤسسة العلمية والثقافية في العتبة الرضوية المقدسة والمراكز التابعة لها، هي خلق حضارة إسلامية جديدة.

وفقا لما أفادته وكالة أهل البيت (ع) للأنباء ــ ابنا ــ قال وكيل متولي العتبة الرضوية المقدسة مالك رحمتي، إن أهم وظيفة للمؤسسة العلمية والثقافية في العتبة الرضوية المقدسة والمراكز التابعة لها، هي خلق حضارة إسلامية جديدة، وذلك من خلال إنتاج العلوم الإسلامية الرضوية، والتوجه إلى الحوار البناء.

وخلال حضوره في مراسيم تكريم معلمي مدارس الإمام الرضا (عليه السلام)، واعتبر وكيل متولي العتبة الرضوية أن أحد أهم وظائف المؤسسة العلمية والثقافية والمراكز والمدارس التابعة لها، هي تعريف المستوى العلمي لعالم آل محمد الإمام الرضا (عليه السلام) للوسط العلمي، والعمل على الجهاد الذي يحث عليه قائد الثورة الإسلامية الإمام علي خامنئي (مد ظله العالي).
 
وأضاف أن العتبة الرضوية المقدسة، ركزت في رؤيتها الهادفة، على نشر الثقافة الإسلامية الرضوية والتعاليم الدينية الصحيحة والعلوم المفيدة، وذلك من خلال إنشاء مراكز علمية وثقافية مخصصة، تعمل على تنمية وتطوير هذه الموارد المهمة.
 
وأكد رحمتي أن العتبة الرضوية المقدسة، أسست مراكز علمية وثقافية عديدة ومختصة، لتطوير الأعمال العلمية والثقافية، باسم الإمام الرضا (عليه السلام)، كما أنها تهدف بهذا العمل لمواكبة العصر الحالي، الذي يهتم بالتخصيص في شتى المجالات العلمية والثقافية.
 
رحمتي دعا المراكز العلمية والثقافية التابعة للعتبة الرضوية المقدسة، الى الاهتمام أولا بالتربية وثم التعليم، حيث أن التربية الصحيحة تربي الأجيال المفيدين والصالحين، الذين يخدمون مجتمعاتهم في شتى المجالات.
......
انتهى/ 278


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*