وفدا المفاوضات يجتمعان في الدوحة وطالبان تعلن سيطرتها على 90% من الحدود

وفدا المفاوضات يجتمعان في الدوحة وطالبان تعلن سيطرتها على 90% من الحدود

قال مصدر حكومي أن "وفدي الحكومة وطالبان أكدا خلال اجتماعهما بالدوحة على استمرار المفاوضات وتسريع وتيرتها، كما ناقشا أجندة الجلسة المقبلة، وتحديد القضايا المراد بحثها ".

وفقا لما أفادته وكالة أهل البيت (ع) للأنباء ـ ابنا ـ أكد مصدر حكومي أفغاني أن وفدي المفاوضات الأفغانية اجتمعا في العاصمة القطرية، وسيجتمعان مجددا فيها خلال أيام وسيناقشان وقف إطلاق النار.

من جانبها، زعمت حركة طالبان أنها باتت تسيطر على 90% من الحدود الأفغانية مع دول الجوار، معربة عن استعدادها للتفاوض مع تركيا بشأن سحب قواتها من أفغانستان.

وأضاف المصدر الحكومي للجزيرة أن الوفدين أكدا خلال اجتماعهما بالدوحة على استمرار المفاوضات وتسريع وتيرتها، كما ناقشا أجندة الجلسة المقبلة، وتحديد القضايا المراد بحثها.

وقال أيضا إن الاجتماع المقبل لوفدي المفاوضات الأفغانية في الدوحة سيعقد خلال أيام. وأوضح أنه سيناقش وقف إطلاق النار.

من جانبه، قال الناطق باسم طالبان ذبيح الله مجاهد ان الحركة باتت تسيطر على 90% من الحدود الأفغانية مع دول الجوار.

وأضاف مجاهد -في تصريح لوكالة "سبوتنيك" (Sputnik) الروسية- أن مقاتلي الحركة يسيطرون على كامل الحدود الأفغانية الطاجيكية.

ونقلت "سبوتنيك" عن المتحدث باسم طالبان بأن الحركة طلبت من تركيا سحب قواتها من أفغانستان، مشيرا إلى الاستعداد للتفاوض مع أنقرة في الدوحة أو أي مكان آخر بشأن سحب قواتها.

وقال مجاهد "لا نريد أن نكون في عداء مع تركيا البلد الإسلامي الشقيق".

موقف لافت

في سياق متصل، قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إن حركة طالبان أكدت -في اتصالاتها مع موسكو- استعدادها للتفاوض مع كابل لتشكيل حكومة شاملة.

من جهته، قال زامير كابولوف مبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى أفغانستان إن الوضع الأفغاني الراهن تسبب في تغيير الميزان السياسي والعسكري.

وأضاف، في تصريحات لإذاعة روسية، أن ما يجري حاليا إشارة قوية موجهة لحكومة كابل بشأن ما وصفه بالتأثير المدمر للمماطلة في إطلاق المفاوضات بين القوى الأفغانية.

..................

انتهى / 232


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*