وزير الاقتصاد الألماني: لا يمكننا حالياً حظر الغاز الروسي

وزير الاقتصاد الألماني: لا يمكننا حالياً حظر الغاز الروسي

بعد فرض موسكو عقوبات على شركات غربية، وزير الطاقة الألماني روبرت هابيك، يقول إنّ "روسيا تستخدم الطاقة كسلاح".

وفقا لما أفادته وكالة أهل البيت (ع) للأنباء ــ ابنا ــ أعلن وزير الاقتصاد والطاقة الألماني، روبرت هابيك، اليوم الخميس، أنّ ألمانيا لا يمكنها حالياً تطبيق حظر على واردات الغاز من روسيا.

وقال هابيك خلال مؤتمر صحافي، في برلين: "لا يمكننا حالياً فرض حظر على الغاز، لقد تحدثت كثيراً عن هذا الأمر"، موضحاً أنّ "المتطلبات الأساسية التي تحتاجها ألمانيا في حال قطع الإمدادات الروسية لتجاوز فصل الشتاء، غير موجودة".

وأشار الوزير الألماني إلى أنّ برلين مستعدة للنظر في حظر النفط الروسي، مستدركاً: "هذا لن يحدث أيضاً بطريقة غير مؤثّرة.. بل سيكون هناك ارتفاع في الأسعار وفجوة في سلاسل التجارة".

واتهم روسيا باستخدام الطاقة "سلاحاً" بعد العقوبات التي فرضتها موسكو على أكثر من ثلاثين شركة غربية للطاقة، والانخفاض الواضح في شحنات الغاز إلى أوروبا، مشيراً إلى أنّ "الوضع يسوء لأنّ الطاقة تُستخدم الآن سلاحاً بطرق عدة".

وكانت روسيا فرضت، في وقت سابق، عقوبات على 31 شركة طاقة غربية، بينها شركة "غازبروم غرمانيا" التي انسحبت منها شركة "غازبروم" الروسية واستولت عليها السلطات الألمانية، كما تم فرض عقوبات على شركة "يوروبول غاز" البولندية، المسؤولة عن القسم البولندي لخط أنابيب الغاز "يامال-أوروبا".

وانخفض حجم الغاز الروسي الذي ينقل عبر أوكرانيا إلى أكبر اقتصاد في أوروبا نحو 40% خلال يومين، حسب معطيات المجموعة المشغّلة، عقب إعلان الشركة المشغّلة لخطوط أنابيب نقل الغاز في أوكرانيا "جيتسو" وقف نقل الغاز الروسي إلى أوروبا من محطة سوخرانيفكا في لوغانسك، بدءاً من 11 أيار/مايو، بسبب حالة "القوة القاهرة".

وفي سياق متصل، أكد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أمس الأربعاء، أنّ بلاده لديها مشترون كثيرون لمصادر الطاقة إضافةً إلى الدول الغربية"، لافتاً إلى أنّ الغرب "سيدفع سعراً أعلى مقابل الطاقة، وعليه تفسير أسباب ارتفاع الأسعار لشعوبه".

....................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*