مواجهات مسلحة بين قوات هادي وقبائل عبيدة في مأرب اليمنية

مواجهات مسلحة بين قوات هادي وقبائل عبيدة في مأرب اليمنية

أكدت مصادر محلية أن المواجهات المسلحة بين قوات “هادي” ومعها مليشيات الإصلاح من جهة وقبائل عبيدة من جهة ثانية لا تزال مستمرة.

وفقا لما أفادته وكالة أهل البيت (ع) للأنباء ـ ابنا ـ أكدت مصادر محلية أن المواجهات المسلحة بين قوات “هادي” ومعها مليشيات الإصلاح من جهة وقبائل عبيدة من جهة ثانية لا تزال مستمرة.

وأشارت المصادر إلى أن قبائل الدماشقة وآل مثنى ثارت مجددا على قوات هادي وعلي محسن الأحمر التي استخدمت في هجومها على قرى القبائل اليوم المدفع والكاتيوشا في منطقة العرقين.

وأضافت المصادر إن الاشتباكات تجددت بعد أن وصلت حملة عسكرية جديدة لقوات هادي يقودها عبدالواحد الحداد كما وقع انفجار كبير في العرقين يعتقد أنه لدبابة أطلقت قذيفة مدفعية أو انفجار صاروخ كاتيوشا باتجاه قرى آل مثنى.

مصادر أخرى أكدت أيضا استخدام قوات هادي لاسلحة ثقيلة لقصف القبائل الذين كانوا معتصمين في العرقين احتجاجاً على عدم تعويضهم من مالياً لقاء ما قصفه طيران العدوان السعودي من معدات حفر بئر نفطي يتبع أحد رجال الأعمال اليمنيين المنتمين لآل مثنى في عبيدة.

الجدير بالذكر أن المصادر أكدت أن عودة الاشتباكات من جديد اشتدت ضراوتها بين الطرفين وأن أحد أبناء القبائل أصيب في حين قتل أحد أفراد الحملة العسكرية التابعة لقوات هادي المدعومة سعودياً.

..................

انتهى / 232


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*