مشرعون أمريكيون يزورون تايوان ويحذرون الصين من دفع ثمن "دعمها لروسيا"

مشرعون أمريكيون يزورون تايوان ويحذرون الصين من دفع ثمن

أكد غراهام أن الولايات المتحدة تقف "إلى جانب تايوان" التي تعتبرها الصين جزءا من أراضيها وتقول إنها ستستعيدها وبالقوة إذا لزم الأمر.

وفقا لما أفادته وكالة أهل البيت (ع) للأنباء ـ ابنا ـ حذر السناتور الأميركي ليندسي غراهام الصين من أنها ستدفع ثمن "دعمها لروسيا" في خضم الحرب في أوكرانيا.

وجاء ذلك خلال زيارة أعضاء في الكونغرس إلى تايوان، اليوم الجمعة، أكدوا خلالها رغبة واشنطن في عدم التخلي عن الجزيرة.

وأكد غراهام أن الولايات المتحدة تقف "إلى جانب تايوان" التي تعتبرها الصين جزءا من أراضيها وتقول إنها ستستعيدها وبالقوة إذا لزم الأمر.

وأضاف أن "التخلي عن تايوان سيعني التخلي عن الديموقراطية والحرية".

وحذر من أن الولايات المتحدة "ستبدأ في جعل الصين تدفع ثمنا أكبر لما تفعله في العالم. دعم (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين يجب أن يكون له ثمن".

وعند سؤاله عما إذا كانت الولايات المتحدة سترسل قوات للدفاع عن تايوان في حالة وقوع هجوم صيني، أجاب غراهام أن "كل الخيارات مطروحة على الطاولة".

..................

انتهى / 232


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*