المتحدث باسم وزارة الخارجية:

اولوية ايران استتباب "الامن والاستقرار" في أفغانستان

اولوية ايران استتباب

لفت خطيب زادة الى الاتفاق في اجتماع الدول الست الجارة لافغانستان اليوم على ان يعقد الاجتماع القادم في طهران في غضون شهر او شهرين.

وفقا لما أفادته وكالة أهل البيت (ع) للأنباء ـ ابنا ـ اكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة بان اولوية ايران هي استتباب الامن والاستقرار في افغانستان وتحقق ارادة ومطالب شعبها ، لافتا الى الاتفاق في اجتماع الدول الست الجارة لافغانستان اليوم على ان يعقد الاجتماع القادم في طهران في غضون شهر او شهرين.

و لفت خطيب زادة الى الاتفاق في اجتماع الدول الست الجارة لافغانستان اليوم على ان يعقد الاجتماع القادم في طهران في غضون شهر او شهرين.

وقد بدأ قبل قليل، اجتماع وزراء خارجية 6 دول مجاورة لأفغانستان؛ وبما يشمل ايران وباكستان وطاجيكستان واوزبكستان وتركمانستان والصين.

علما، ان ايران تحد افغانستان من الغرب وباكستان من الجنوب والشرق، واوزبكستان وتركمانستان شمالا، بينما تقع الصين في شمال شرقي هذا البلد.

ويبحث المشاركون في هذا الاجتماع، اخر التطورات على الساحة الافغانية بعد تسلم جماعة طالبان سدة الحكم في هذا البلد.

...................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*