"الناتو" يرفض طلب روسيا سحب الدعوة الموجهة لأوكرانيا للانضمام إلى الحلف

قال الأمين العام لحلف "الناتو"، إنّه لا يمكننا أن نقبل أن "تحاول روسيا إعادة إرساء نظام تكون للقوى الكبرى فيه مناطق نفوذ".

وفقا لما أفادته وكالة أهل البيت (ع) للأنباء ـ ابنا ـ رفض الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "الناتو"، ينس ستولتنبرغ، اليوم الجمعة، طلب روسيا من الغرب سحب الدعوة التي وجّهها إلى أوكرانيا للانضمام إلى الحلف.

وقال ستولتنبرغ في مؤتمر صحافي مشترك مع المستشار الألماني الجديد أولاف شولتز إنّ "علاقة حلف شمال الأطلسي بأوكرانيا ستقرّرها الدول الـ 30 الأعضاء في الحلف وأوكرانيا - ولا أحد سواها".

وأضاف أنّه "لا يمكننا أن نقبل أن تحاول روسيا إعادة إرساء نظام تكون للقوى الكبرى فيه، مثل روسيا، مناطق نفوذ، ويمكنها فيه أن تتحكّم أو تقرّر ما يمكن أن يفعله أعضاء آخرون".

يذكر أنّ الرئيس الأميركي جو بايدن اتصل، أمس، بالرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي و9 من قادة حلفاء "الناتو" في أوروبا الشرقية، لتأكيد دعم الولايات المتحدة إذا "هاجمت" روسيا أوكرانيا، موضحاً أنّ بلاده وحلفاءها "سيردون بإجراءات اقتصادية وغيرها من الإجراءات القوية" في حال حدوث تدخل عسكري.

وسبق أن حذّر الأمين العام للناتو، ينس ستولتنبيرغ، روسيا من "استخدام القوة ضد أوكرانيا"، مشيراً إلى أن ذلك "سيكلف ثمناً" في حال "قيام" الطرف الروسي بهذا الأمر، ملوحاً بخيارات متعددة في حال استخدمت روسيا القوة ضد أوكرانيا.

يُشار إلى أنّه في نيسان/إبريل الماضي، طالب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، بضم بلاده إلى حلف شمال الأطلسي "الناتو" والاتحاد الأوروبي، في ظل ما وصفه بـ"التهديد الروسي".

وفي أيلول/سبتمبر الماضي، وعد الرئيس الأميركي بايدن نظيره الأوكراني بدعمه في مواجهة روسيا، لكنّه تهرّب من الإدلاء بموقف حاسم بشأن المسألة البالغة الحساسية، والمتمثّلة برغبة كييف في الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي "الناتو".

وقبل أيام، أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أنّ روسيا لديها الحقّ في الدفاع عن أمنها، وذلك في أول تصريح له بعد لقاء مع نظيره الأميركي جو بايدن، تمحور حول التوتر بين موسكو وأوكرانيا.

..................

انتهى / 232




المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*