العراق يدعو لمقاطعة الدول الداعمة للاحتلال الإسرائيلي

العراق يدعو لمقاطعة الدول الداعمة للاحتلال الإسرائيلي

دعا الكعبي إلى إعادة صياغة العلاقات الاقتصادية مع الكيان الغاصب والدول الداعمة له...

وفقا لما أفادته وكالة أهل البيت (ع) للأنباء ــ ابنا ــ دعا العراق، الاثنين، إلى مقاطعة الدول الداعمة للاحتلال الإسرائيلي اقتصاديا وتجاريا، على خلفية العدوان على الشعب الفلسطيني.

وقال نائب رئيس البرلمان العراقي، حسن الكعبي، في كلمة بلاده في اجتماع استثنائي للجنة شؤون فلسطين في اتحاد مجالس الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي، إن الأمم المتحدة مطالبة بـ"إصدار قرارات مُلزمة لإدانة العدوان الصهيوني على القدس الشريف وغزة وباقي المدن الفلسطينية".

كما دعا إلى "الضغط على المجتمع الدولي لاعتبار الهجمات الصهيونية جرائم حرب، لمخالفتها لكل المواثيق والأعراف المقرّة في الأمم المتحدة ومجلس الأمن، وتعويض الشعب الفلسطيني عن كامل الأضرار الناجمة عن تلك الاعتداءات".

وشدد على ضرورة "محاكمة المجرم (رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين) نتنياهو وعصابته وفق القانون والمواثيق التي تسير عليها المحكمة الدولية، لما ارتكبه من مجازر بحق الشعب الفلسطيني".

وبدأ فجر الجمعة سريان وقف لإطلاق النار بين الفصائل الفلسطينية في غزة وإسرائيل، بعد عدوان إسرائيلي على القطاع.

ودعا الكعبي إلى "إعادة صياغة العلاقات الاقتصادية مع الكيان الغاصب والدول الداعمة له (لم يسمها)؛ من خلال مقاطعة المنتجات والبضائع والتعاملات المالية والتجارية مع هذه الدول".

وطالب بـ"تفعيل العمل البرلماني في البلدان الإسلامية والعربية لإلزام الجهات الحكومية بعدم اتخاذ مواقف تخص القضية الفلسطينية، سيما في موضوعات التصالح أو التطبيع مع الكيان الصهيوني (إسرائيل)، دون استحصال موافقات البرلمان".

كما طالب بـ"فسح المجال أمام التمثيل الدبلوماسي الفلسطيني؛ بالتوسع عالميا لأخذ دور بناء في مجالات السياسة الدولية لصالح فلسطين، واقتران ذلك بتخفيض الدور الدبلوماسي للكيان الصهيوني، حسب نوع ودرجة التمثيل في كل بلد".

وشدد الكعبي على "ضرورة العمل بكل قوة وعزيمة لرفع الحصار الظالم عن غزة، وإعداد العدة اقتصاديا وماليا ولوجستيا لإطلاق حملة إعمار واسعة، لما حلّ فيها وفي بقية المدن الفلسطينية من دمار وتخريب".

ومنذ 13 نيسان/ أبريل الماضي، تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية كافة؛ جراء اعتداءات "وحشية" يرتكبها الاحتلال بمدينة القدس المحتلة، خاصة المسجد الأقصى ومحيطه وحي الشيخ جراح (وسط)، إثر مساع لإخلاء 12 منزلا من عائلات فلسطينية وتسليمها لمستوطنين.

وإجمالا، أسفر العدوان الإسرائيلي الوحشي على الأراضي الفلسطينية كافة عن 280 شهيدا، بينهم 69 طفلا و40 سيدة و17 مسنا، بجانب أكثر من 8900 مصاب، بينهم 90 إصاباتهم "شديدة الخطورة".

بينما قُتل 13 إسرائيليا، وأصيب المئات، خلال رد الفصائل الفلسطينية في غزة على العدوان بإطلاق صواريخ على الاحتلال.

..................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*

All Content by AhlulBayt (a.s.) News Agency - ABNA is licensed under a Creative Commons Attribution 4.0 International License