?>
الشيخ قيس الخزعلي:

الاسترخاء الأمني والانشغال السياسي للحكومة سببا التفجير الإرهابي

الاسترخاء الأمني والانشغال السياسي للحكومة سببا التفجير الإرهابي

قال الخزعلي في بيان له داعش ليست قوية، ولكن الاسترخاء الأمني والانشغال السياسي للحكومة هما سبب العمليات الإرهابية الأخيرة...

وفقا لما أفادته وكالة أهل البيت (ع) للأنباء ــ ابنا ــ عدَّ الأمين العام لعصائب أهل الحق الشيخ قيس الخزعلي الاسترخاء الأمني والانشغال السياسي للحكومة هما سبب التفجير الإرهابي "المزدوج" في بغداد.

وقال الخزعلي في بيان له داعش "ليست قوية، ولكن الاسترخاء الأمني والانشغال السياسي للحكومة هما سبب العمليات الإرهابية الأخيرة في ديالى وصلاح الدين والأنبار وجرف الصخر، ومؤخرا في ساحة الطيران ببغداد".

وأضاف "يفترض على الأجهزة الاستخباراتية أن تبذل جهدها في معرفة تفاصيل هذه الحوادث، وخصوصا الأخير، مثلما رأيناها بذلت جهدا كبيرا في معرفة من يستهدف المصالح الأمريكية". 

................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*

ملف خاص | أنبـاء استشهاد مجاهدي الإسلام اللواء قاسم سليماني  والشهید أبومهدي المهندس
ویژه‌نامه ارتحال آیت‌الله تسخیری
پیام رهبر انقلاب به مسلمانان جهان به مناسبت حج 1441 / 2020
آخر مستجدات العدوان السعودي علی الشعب الیمني
تسقط صفقه القرن