اختتام المشروع القرآنيّ لطلبة العلوم الدينيّة في النجف الأشرف

اختتام المشروع القرآنيّ لطلبة العلوم الدينيّة في النجف الأشرف

أقام معهدُ القرآن الكريم فرع النجف الأشرف، حفلَ اختتام المشروع القرآنيّ لطلبة العلوم الدينيّة، المتضمّن تخريج الدفعتَيْن الرابعة والخامسة من هذا المشروع.

وفقا لما أفادته وكالة أهل البيت (ع) للأنباء ــ ابنا ــ واستُهِلَّ الحفل الذي أُقيمَ في قاعة مبنى المركز الإسلاميّ للدّراسات الاستراتيجيّة في مدينة النجف، بتلاوة آياتٍ من الذكر الحكيم، شنّف بها المسامع القارئ السيد تيسير الموسويّ، تلتها قراءةُ سورة الفاتحة ترحّماً على أرواح شهداء العراق الأبرار.

بعد ذلك كانت هناك كلمةٌ ترحيبيّة ألقاها رئيسُ المجمع العلميّ للقرآن الكريم التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة الدكتور أحمد الشيخ علي، ممّا جاء فيها: "مرحباً بكم وأنتم تشاركوننا احتفالنا هذا بتخريج كوكبةٍ من طلّاب هذا المشروع، الذين جمعوا بين العلوم الفقهيّة من جهة وعلوم القرآن وأحكامه وتلاوته وحفظه من جهةٍ أخرى، وهم بذلك يترجمون حقيقة التواشج بين هذه العلوم التي لا تنفكّ موصولةً بالقرآن الكريم".

وذكرت العتبة العباسية، أضاف الشيخ علي: "لعلّ الإسهامة المباركة في انطلاقة المشروع بعامِهِ الأوّل، كانت من لدن المرجع الدينيّ آية الله العظمى سماحة السيد محمد سعيد الحكيم(دام ظلّه)، فحريٌّ بنا أن نتقدّم له بموفور الشكر ومستحقّ الثناء".

وتضمّن الحفل عرضاً لفيلمٍ قصير بيّن مراحل المشروع القرآنيّ لطلبة العلوم الدينيّة، إضافةً إلى مشاركةٍ عزائيّة للشيخ عبد الله الدجيلي.

واختُتِم الحفل بتكريم الطلبة المتخرّجين إضافةً إلى المساهمين في إنجاح هذا المشروع، من فضلاء الحوزة العلميّة والأساتذة الأكاديميّين.
........
انتهى/ 278


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*