إقامة مؤتمر علمي دولي تحت عنوان "الإمام الحسن العسكري "ع" قبس النبوة واشراقة النور"

إقامة مؤتمر علمي دولي تحت عنوان

أنهى مركز احياء التراث الثقافي والديني التابع لقسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة الحسينية المقدسة استعداداته لاقامة المؤتمر العلمي الدولي الثالث، والذي سيقام بالتعاون مع كليتي العلوم الاسلامية في جامعة وارث الانبياء (عليه السلام)، وجامعة بابل، تحت شعار (الإمام الحسن العسكري "عليه السلام" قبس النبوة واشراقة النور) يوم غد السبت 28 تشرين الثاني 2020.

وفقا لما أفادته وكالة أهل البيت (ع) للأنباء ــ ابنا ــ وقال مسؤول المركز احسان خضير عباس في حديث له، إن "المؤتمر الذي يقيمه المركز بالتعاون مع كليتي العلوم الاسلامية في جامعتي وارث الانبياء (عليه السلام) وبابل، يحمل عنوان (الامام الحسن العسكري [عليه السلام] قبس النبوة واشراقة النور)، ستنطلق اعماله في تمام الساعة التاسعة من صباح يوم غد السبت  12 ربيع الثاني 1442هجرية - 28 تشرين الثاني 2020 وذلك على قاعة خاتم الانبياء (صلى الله عليه وآله) داخل مرقد الامام الحسين (عليه السلام) وسط اجراءات وقائية مكثفة".

وأضاف أن "المؤتمر يهدف الى ترسيخ التلازم الرسالي والعقائدي والمعرفي الوثيق بين الثقلين كتاب الله تعالى، وعترة نبيه الطاهرين (عليهم السلام)، بالاضافة الى احياء الموروث الديني والحضاري والثقافي لأئمة أهل البيت (عليهم السلام) للتعريف بسيرتهم والاقتداء بمنهجهم القويم، والسير على هداهم".

وأضاف أن "المؤتمر سيناقش ايضا التبصرةُ بسيرة الإمام الحسن العسكري (عليه السلام) وتراثه الفكري والمعرفي وذلك من خلال البحث العلمي، بالإضافة الى الكشف عن أثر الإمام الحسن العسكري (عليه السلام) في التمهيد للدولة المهدوية، واثبات مشروعيتها، والتخطيط لأبعادها العقائدية والاجتماعية والأخلاقية".

وتابع "سيتم مناقشة مسألة التأصيل الفكري للإيمان بالقائد الرسالي، وربط الأمة به روحياً وعقائدياً، وإعداد الجماعة الصالحة والامتثال لأولي الأمر بوصفهم سبيلاً الى سعادة الفرد والمجتمع".

وأشار إلى أن "المؤتمر سيرتكز على مجموعة من المحاور وفي مقدمتها محور الدراسات القرآنية والحديث، ومحور الدراسات العقائدية والفقهية، ومحور الدراسات اللغوية والأدبية".

يذكر أن مركز احياء التراث الثقافي والديني التابع لقسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة الحسينية المقدسة، يعنى بإحياء التراث الثقافي والديني وخاصة في مدينة كربلاء المقدسة، كما له العديد من الاصدارات على هيئة كتب ومجلات.
...........
انتهى/ 278
 


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*