إقامة دورة في فنّ كتابة القصّة القصيرة من مجلّة رياض الزهراء (عليها السلام)

إقامة دورة في فنّ كتابة القصّة القصيرة من مجلّة رياض الزهراء (عليها السلام)

أقيمت دورة في فنّ كتابة القصّة القصيرة من مجلّة رياض الزهراء (عليها السلام)، وذلك برعاية العتبة العبّاسية المقدّسة.

وفقا لما أفادته وكالة أهل البيت (ع) للأنباء ــ ابنا ــ قدّمت مكتبةُ أمّ البنين(عليها السلام) النسويّة التابعة لقسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، متمثّلةً بوَحدة مجلّة رياض الزهراء(عليها السلام)، دورةً في (فنّ كتابة القصّة القصيرة) لعددٍ من طالبات جامعة الزهراء(عليها السلام).

الدورة جاءت تأكيداً لمبدأ التعاون مع الأوساط الجامعيّة والإسهام في تطوير مواهب وقدرات الطالبات، والرقيّ بها في هذا النوع من الفنون الأدبيّة، الذي تمتلك ملاكاتُ المجلّة خبرةً فيه.

وهي واحدةٌ من بين عدّة دوراتٍ قد امتدّت على مدى أسبوعين، وقدّمتها كاتبةُ المجلّة السيّدة دلال كمال العكيلي، وطرحت فيها محاور عديدة توزّعت على محاضراتها، كمضامين القصّة القصيرة ونشأتها، وتسلسلها بين أنواع الأدب تاريخيًّا، وكيفيّة كتابتها بشكلٍ متكامل الأركان.

وتطرّقت كذلك إلى شرحٍ مفصّلٍ حول كيفيّة تضمين المعلومات النظريّة في القصّة القصيرة، وعرض أبرز القصص التي نُشِرت في مجلّة رياض الزهراء(عليها السلام) ومجلّاتٍ أُخَر، ومناقشة أركانها ولغتها وكلّ ما يُسهم في تجاوز الصعوبات الكتابيّة.

هذا وقد شهدت الدورةُ تفاعلًا من قِبل المشاركات اللاتي باشرنَ بكتابة القصّة القصيرة، بوصفها تدريبًا عمليًّا لما تلقّينَه من معلوماتٍ نظريّة في أثناء التدريب.

وفي الختام قدّمت عمادةُ كلّية التربية في الجامعة شكرها وتقديرها للمكتبة ولمُحاضِرَة الدورة، آملةً أن تتكرّر وأن يتّسع مستوى التعاون ليشمل نواحي أُخَر.

يُذكر أنّ هذه الدورة جاءت في ضمن إطار التعاون الثقافيّ التنمويّ مع جامعة الزهراء(عليها السلام)، لنشر المعارف والعلوم التي تزخر بها مكتبةُ أمّ البنين(عليها السلام) النسويّة.
........
انتهى/ 278


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*