إعادة الحياة لأكثر من (30) وثيقة مهمة تعود للقرن الرابع عشر هجري

إعادة الحياة لأكثر من (30) وثيقة مهمة تعود للقرن الرابع عشر هجري

أعلنت العتبة الحسينية المقدسة، عن إعادة ترميم مجموعة من الوثائق تعود إلى القرن الرابع عشر هجري، الخاصة باحد علماء مدرسة أهل البيت (عليهم السلام).

وفقا لما أفادته وكالة أهل البيت (ع) للأنباء ــ ابنا ــ أعلن مركز الإمام الحسين (عليه السلام) لترميم المخطوطات التابع للعتبة الحسينية المقدسة، عن إعادة ترميم مجموعة من الوثائق تعود إلى القرن الرابع عشر هجري، الخاصة باحد علماء مدرسة أهل البيت (عليهم السلام).

وقال مدير المركز مناف التميمي في حديث للموقع الرسمي، إنه "بطلب رسمي من عائلة آية الله العظمى الشيخ علي الرفيش( قدس سره)، وبتوجيه مباشر من قبل ممثل المرجعية الدينية في العراق، والمتولي الشرعي للعتبة الحسينة الشيخ عبد المهدي الكربلائي، تم اعادة ترميم وثائق تعود للقرن الرابع عشر هجري".

وأوضح أن "عدد الوثائق التي تم إعادة ترميمها يبلغ (30) وثيقة نفيسة".

وأضاف أن "الوثائق كانت تحتوي على لواصق تم ازالتها، بالاضافة الى ترميم الشقوق الناتجة عن قدم هذه الوثائق، فضلا عن تغذية الالياف السيولوزية للورق، وتثبيت الطبقات اللونية لها".

وتابع أن "المدة الزمنية التي استغرقها كادر المركز لاعادة الترميم هذه الوثائق هي أكثر من (30) يوم، وتم تصميم علبة من الجلد الطبيعي، ووضعت الوثائق داخلها للحفاظ عليها".

وفي سياق متصل، قال حفيد سالم رفيش، من أحفاد الشيخ الرفيش، أنه "بعد طلب قدم للعتبة الحسينية المقدسة باعادة ترميم الوثائق تمت الموافقة من قبل ممثل المرجعية الدينية العليا الشيخ عبد المهدي الكربلائي".

وتابع "نشكر جميع القائمين على هذا العمل لكتابة عمر جديد لهذه الوثائق التي تعود إلى حقبة زمنية مهمة ".

يذكر أن مركز المخطوطات هو احد المراكز المهمة في العتبة الحسينية المقدسة التي تعمل على اعادة ترميم المخطوطات، والوثائق المهمة، والحفاظ عليها، من خلال احدث الطرق والاجهزة وعبر كوادر مدربة ومتخصصة في هذا المجال.
......
انتهى/ 278


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*