إصدار كتاب: "فهرسة المخطوطات وفق معيار MARC21 وقواعد RDA"

إصدار كتاب:

تم إصدار كتاب: "فهرسة المخطوطات وفق معيار MARC21 وقواعد RDA، وذلك برعاية العتبة العبّاسية المقدّسة.

وفقا لما أفادته وكالة أهل البيت (ع) للأنباء ــ ابنا ــ صدَرَ حديثاً عن مركز الفهرسة ونُظُم المعلومات التابع لمكتبة ودار مخطوطات العتبة العبّاسية المقدّسة، كتابُ: (فهرسة المخطوطات وفق معيار MARC21 وقواعد RDA) الذي يُعدّ باكورة إصداراته، وكان محصّلةً لما بذلته الملاكاتُ العاملة في المركز على هذه الأنظمة الحديثة التي كان لها قدم سبقٍ في تطبيقها، إضافةً إلى جعلها متاحة لمَنْ يرغب في الاستفادة منها.

وقال مديرُ المركز الأستاذ حسنين الموسوي لشبكة الكفيل: "اهتمّت العتبةُ العبّاسيةُ المقدّسة بالكتاب الذي كان وما زال رمزاً لرقيّ الأُمَم والشعوب وإرثَها العريق، وقد دأبتْ على دعم الأنشطة والفعّاليات العلميّة التي من شأنها تطوير العمليّة الفكريّة ودفع عجلتها نحو الأمام، وما هذا الإصدار إلّا حلقةٌ من سلسلة النشاطات التي تبنّاها مركزُ الفهرسة ونُظُم المعلومات، ووظّفها في هذا المجال".

وبيّن أنّ: "الكتاب الذي ألّفته الدكتورة أزهار زاير جاسم والأستاذ علي طالب كاظم، تناول فهرسة المخطوطات معزّزاً بمجموعةٍ من الأمثلة التطبيقيّة حسب حقول (MARC21) وقواعد (RDA)، الذي يُعدّ من أحدث الأنظمة المستخدمة عالميّاً في مبدأ الفهرسة والتصنيف، فكان بمثابة دليلٍ إرشاديّ للمشتغلين في مجال فهرسة المخطوطات، سواءً كانت العربيّة منها أم غيرها من اللّغات".

وأوضح الموسويّ أنّ: "آليّة فهرسة المخطوطات وفق وفق معيار MARC21 وقواعد RDA، قد اعتمدتها أغلبُ المكتبات العالميّة ومراكز المعلومات، وذلك لملاءمة هذه القواعد للعالم الرقميّ الذي يتضمّن مجموعةً شاملةً من القواعد والخطوط الإرشاديّة للمفهرسين، وتؤدّي إلى تمكين المستفيد من اكتشاف مصادر المعلومات والوصول إليها، والحصول عليها بأكثر دقّةٍ وأقلّ وقتٍ ممكن".

يُذكر أنّ مكتبة العتبة العبّاسية المقدّسة التابعة لقسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة فيها، عملت ضمن رؤيتها العلميّة على مواكبة كلّ ما هو جديد من هذه الأنظمة، وتوظيفها التوظيف الأمثل وتطبيقها عمليّاً، وأصبحت خلال مدّةٍ قياسيّة بالإضافة إلى تطبيق هذا النظام من أوائل المكتبات في الوطن العربيّ العاملة عليه، وتمتلك من الخبرات والمهارات الكثير، ولم يكن ذلك حكراً عليها بل عملت على توسيع رقعة فائدته لجميع المكتبات في العراق، وخطت في هذا المجال خطواتٍ واسعة.
.......
انتهى/ 278


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*