ظريف: بقاءنا في الاتفاق النووي مرهون بضمانات كافية من أوروبا

ظريف: بقاءنا في الاتفاق النووي مرهون بضمانات كافية من أوروبا

أكد وزير الخارجية الإيراني "محمد جواد ظريف" ، أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية إذا جرى تأمين مصالحها وتم تلقي ضمانات كافية من الأوروبيين فسوف تبقى في الاتفاق النووي.

ابنا: أكد وزير الخارجية الإيراني "محمد جواد ظريف" ، أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية إذا جرى تأمين مصالحها وتم تلقي ضمانات كافية من الأوروبيين فسوف تبقى في الاتفاق النووي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، أن وزير الخارجية الإيراني اعتبر خطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي) على أنها إنجاز كبير للدبلوماسية الإيرانية وذلك خلال اجتماعه مع أعضاء تكتل الدبلوماسية والمصالح الوطنية يوم أمس السبت ، وقال" في اليوم الذي بدأت فيه هذه المفاوضات ، تم تلقي الدعم والحصول على تأييد الإجماع الدولي ، واليوم ، على الرغم من انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي، فإنه لم توافق القرار الأميركي سوى دولتين عربيتين وكيان احتلال القدس ، الأمر الذي يجعل الإجماع الدولي سنداً للاتفاق ، ويظهر عجز ترامب في التأثير على تغيير الرأي العام للعالم.

وتابع ظريف قائلاً : "في رأيي ، فإن الاستراتيجيات الأمريكية الجديدة ضد إيران ، التي أعلن عنها في خطاب وزير الخارجية الأميركي ، ستجلب المزيد من العزلة إلى الولايات المتحدة"، مشيراً إلى أن الشروط 12 لبومبيو لم تكن قائمة على العقلانية والمنطق السليم.

وأكد الوزير الإيراني : على الرغم من الدعم الكبير للدول فإننا على علم بأن دعم بعض هذه الدول لا يعني بالضرورة حمايتنا ، بل بسبب معارضتها لمنتهكي الاتفاقيات الدولية.

..................

انتهى / 232


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*

ملف خاص | أنبـاء استشهاد مجاهدي الإسلام اللواء قاسم سليماني  والشهید أبومهدي المهندس
المؤتمر الدولی لأبی طالب(ع)
تسقط صفقه القرن