"قناص روسي" يتحدث كيف أحبط هجوم المسلحين في سوريا

تحدث قناص مدرب من لواء القوات الخاصة التابعة للمنطقة العسكرية المركزية لروسيا عن إمكانيات استخدام أسلحة القنص والتكتيكات خلال القتال في سوريا.

ابنا: تحدث القناص في مقابلة مع صحيفة “كراسنايا زفيزدا” كيف تم استخدام المصور الحراري الذي ثبت على القناصة. وقد أطلقت النار على طاقم دبابة المسحلين من على بعد أكثر من 350 متر.

وقال القناص: “فقط بطلقتين من قناصتي أصبت قائد الدبابة أولا الذي طل من برج الدبابة ليرى الوضع في ظلام الليل وبعد ذلك سائق الدبابة الذي طل من فتحة الدبابة”.

وأضاف أن ثلاث طلقات روسية أحبطت هجوم مجموعة إرهابية مدربة تدريبا جيدا وكذلك حمت هذه الطلقات مستشارين عسكريين روس كانوا موجودين في المنطقة.

وفي 3 آب/ أغسطس عام 2017 أطلقت القناصة الروسية النار على مسلحين كانوا يريدون تنفيذ هجوم، وكان من الضروري إطلاق النار من على مسافة قريبة من بندقية كلاشينكوف. وتمكن الإرهابيون من إصابة القناص ثلاث مرات، ولكن السترة المضادة للرصاص قاومت الرصاصات التي أطلقت من البندقية الأمريكية “أم-16”.

وقيم القناص تدريب المسلحين مشيرا إلى أن “هذا العدو خطير وقوي، لقد دربوهم بشكل جيد والتغلب عليهم في المعركة ليس بالأمر السهل”.

...................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


پیام رهبر انقلاب به مسلمانان جهان به مناسبت حج 1440 / 2019
أخبار موسم الحج
تسقط صفقه القرن
المؤتمر الدولی لأبی طالب(ع)
أخبار اضطهاد مسلمي میانمار