• محطّاتٌ عاشورائيّة؛

    الإمام زين العابدين (ع) يفضح يزيد بن معاوية وآل أبي سفيان في عقر دارهم

    قَالَ صَاحِبُ الْمَنَاقِبِ وَغَيْرُهُ، رُوِيَ أَنَّ يَزِيدَ لَعَنَهُ اللَّهُ أَمَرَ بِمِنْبَرٍ وَخَطِيبٍ لِيُخْبِرَ النَّاسَ بِمَسَاوِي الْحُسَيْنِ وَعَلِيٍّ (عليهما السلام) وَمَا فَعَلَا، فَصَعَدَ الْخَطِيبُ الْمِنْبَرَ فَحَمِدَ اللَّهَ وَأَثْنَى عَلَيْهِ ثُمَّ أَكْثَرَ الْوَقِيعَةَ فِي عَلِيٍّ وَالْحُسَيْنِ وَأَطْنَبَ فِي تَقْرِيظِ مُعَاوِيَةَ وَيَزِيدَ لَعَنَهُمَا اللَّهُ، فَذَكَرَهُمَا بِكُلِّ جَمِيلٍ.

    إقرأ المزيد ...
  • في ذكرى استشهاده؛

    الإمام المجتبى عليه السلام ودوره في تأصيل العقيدة ودفع الشبهات

    یوافق السابع من شهر صفر ذکری استشهاد الإمام الحسن السبط علیه السلام، وبهذه المناسبة الألیمة نقدم مقالا یسلط الضوء علی دوره صلوات علیه في تأصیل العقیدة ودفع الشبهات.

    إقرأ المزيد ...
  • آية الله السيد هاشم الهاشمي الكلبايكاني نبذة عن سيرته وحياته

    السيد هاشم الهاشمي نجل سماحة آية الله السيد محمد جمال الهاشمي العالم الجليل والأديب الشاعر المعروف المتوفى سنة 1397هـ، وحفيد سماحة آية الله العظمى المرجع الديني السيد جمال الدين الكلبايكاني المتوفى سنة 1377 هـ.

    إقرأ المزيد ...
  • باحث لبناني:

    الإمام الخميني ببصيرته الثاقبة حذّر ما يحدث اليوم في الخليج الفارسي منذ أكثر من ثلاثة عقود

    اصر الإمام الخميني العودة إلى إيران من منفاه في فرنسا بالرغم من مخاطر إسقاط طائرته أو تصفيته لدى وصوله إلى مطار طهران بتاريخ 1 شباط/فبراير 1979. وكان الإستقبال مليونياً. فأعلن على ان حكم الشاه غير شرعي.

    إقرأ المزيد ...
  • محطّاتٌ عاشورائيّة؛ عقيلةُ بني هاشم لطاغية عصرِهِ يزيد:

    فكدْ كيدَك واسْعَ سعيَك وناصِبْ جهدَك فو الله لا تمحو ذكرَنا

    يذكرُ أصحابُ السير أنّه لمّا سمعت السيدةُ زينب(عليها ‌السلام) يزيد وهو يتمثّل بأبيات ابن الزبعري، التي شمت فيها بقتله الإمام الحسين(عليه السلام)، قامت وخطبتْ خطبتها المشهورة، لتعرّف الملأ فظاعة أعمال يزيد وتبيّن لهم أهداف أخيها الحسين(عليه ‌السلام) من نهضته واستشهاده.

    إقرأ المزيد ...
  • ترامب مهان ومنبوذ امام المجتمع الدولي من جديد

    مرة جديدة تفشل الادارة الامريكية بفرض سياساتها العدوانية والخرقاء على المجتمع الدولي وهذه المرة بإعادة فرض الحظر على ايران، وليظهر للعالم حجم الاحباط التي تعانيه نتيجة فشل كل سياساتها الغير قانونية واللاشرعية.

    إقرأ المزيد ...
  • محطّاتٌ عاشورائيّة؛

    رأسُ الحسين (ع) يُزجر يزيد بـ (لا حول ولا قوّة إلاّ باللّه) بعد أن نكته بمخصرته

    يذكرُ أصحابُ السير أنّه لمّا أُدخل موكبُ سبايا الإمام الحسين وأهل بيته(عليهم السلام) الى قصر يزيد -لعنه الله- الذي أمر بتزيين داره بأنواع الزينة ونصب له سريراً مرصّعاً ونصب أطراف سريره كراسي من الذهب والفضّة وجلس يزيد في سريره، وعلى رأسه تاجٌ مكلّل بالدرّ والياقوت، وحوله أربعمائة نفر من الأمراء والأعيان والسفراء وسفراء الملوك من النصارى وغيرهم، وحوله كثيرٌ من مشايخ قريش.

    إقرأ المزيد ...
  • محطّاتٌ عاشورائيّة؛

    راهبُ قنّسرين يكلّم رأس الإمام الحسين (ع) ويعتنق الإسلام بسببه

    روى المؤرّخون والمحدّثون أنّ هناك كراماتٍ أو معاجز صادرة من الإمام الحسين(عليه السلام) حتّى بعد واقعة الطفّ؛ ممّا يكشف عن مدى علاقة الإمام الحسين(عليه السلام) ونهضته المباركة باللّه سبحانه وتعالى، ومدى عظم الجريمة وفداحتها، ومن تلك الكرامات الخارقة للعادة تكلُّم الرأس المقدّس في عدّة مواضع، والذي يتجلّى فيه بيانُ حقّانية أهل البيت(عليهم السلام) وارتباطهم باللّه جلّ وعلا، وفضاعة ما ارتُكب بحقّهم من قِبل الأعداء.

    إقرأ المزيد ...
  • محطّاتٌ عاشورائيّة؛

    في الأوّل من صفر دخولُ موكب الرؤوس والسبايا الى دمشق

    يذكرُ أصحابُ السير أنّه مع إطلالة الأوّل من صفر سنة 61 للهجرة، وصل ركبُ سبايا ودائع الأنبياء من عيال وأطفال وأهل بيت الإمام الحسين(عليه السلام)، مع الرؤوس المقدّسة الى دمشق، فلمّا قربوا من دمشق أرسلت أُمّ كلثوم إلى الشمر تسأله أنْ يُدخلهم في دربٍ قليل النظّار، ويُخرجوا الرؤوس من بين المحامل؛ لكي يشتغل النّاس بالنّظر إلى الرؤوس، فسلك بهم على حالة تقشعرّ من ذكرها الأبدان وترتعد لها فرائص كلّ إنسان، وأمر أنْ يُسلك بهم بين النظّار وأنْ يجعلوا الرؤوس وسط المحامل.

    إقرأ المزيد ...
  • لوحة صولة الحق... المفهوم والمعنى

    لوحة ذات صبغة ملحمية اخرى اتت بها أنامل الفن الحسيني الولائية للفنان الايراني حسن روح الامين المحملة بالمخيلة الواسعة لقضية الامام الحسين عليه السلام، والتي جسد فيها بعض احداث يوم العاشر من محرم الحرام ولحظة صولة الامام الحسين واخيه ابا الفضل العباس عليهما السلام على جيش ابن زياد بغية الوصول الى الماء - كما ورد في بعض مرويات الطف -، وابدع في تصويرها كما اعتاد في اغلب منجزاته الفنية العقائدية.

    إقرأ المزيد ...
  • محطّاتٌ عاشورائيّة؛

    مسجدُ الإمام الحسين (ع) في حماة

    تعدّ حركةُ سبايا ودائع الأنبياء من عيال وأطفال وأهل بيت الإمام الحسين(عليه السلام)، هي بمثابة المرحلة الثانية من فصول النهضة الحسينيّة الخالدة، التي لولاها لضاعتْ واندثرتْ تلك الشهادات والتضحيات والجهود التي جاد بها سيّد الشهداء أبو عبد الله الحسين(عليه السلام) وأهل بيته وأصحابه(رضوان الله عليهم).

    إقرأ المزيد ...
  • محطّاتٌ عاشورائيّة؛

    نَصِيبين تحتضن الرأس المقدّس للإمام الحسين (عليه السلام)

    يذكرُ أصحابُ السِيَر أنّ العديد من المُدُن قد شهدت مرورَ موكب سبايا الإمام الحسين(عليه السلام) والرؤوسِ الطاهرة، وفي كثيرٍ من البلاد بُنيت مشاهد لمحطّاتٍ قد مرّ عليها ذلك الموكبُ المقدّس، ولا شكّ أنّ رأس الحسين(عليه السلام) لم يدفن فيها، ولكن وُضِع أو حُفِظ فيها لوقتٍ ما ومنها مقام الرأس الشريف في نصيبين.

    إقرأ المزيد ...
  • محطّاتٌ عاشورائيّة؛

    مشهدُ النقطة الحسينيّة جنوب الموصل

    يذكرُ أصحابُ السِيَر أنّ العديد من المُدُن قد شهدت مرورَ موكب سبايا الإمام الحسين(عليه السلام) والرؤوسِ الطاهرة، وفي كثيرٍ من البلاد بُنيت مشاهد لمحطّاتٍ قد مرّ عليها ذلك الموكب المقدّس.

    إقرأ المزيد ...
  • محمد حسين شهريار امير الأدب والشعر الإيراني المعاصر

    تحتفي ايران في السابع عشر من شهر ايلول/ سبتمبر 2020 باليوم الوطني للشعر والأدب الفارسي والذي يصادف الذكرى السنوية لوفاة الشاعر الايراني الكبير محمد حسين شهريار حيث تم اعلان هذا اليوم تكريماً وتخليداً لهذا الشاعر.

    إقرأ المزيد ...
  • أطفال الحجارة بيدهم مفاتيح السلام .. ليس بن زايد ولا بن سلمان

    علامات الجهل كانت بادية على وجوههم على ماذا سنوقع؟ وأين سنوقع ؟ هل نقف أم نجلس ؟ متى سنحيي الجماهير !! مسرحية هزلية كان بطلها بن زايد وبن خليفة تختصر حالة الردة العربية السياسية والتذلل لسيدهم الأمريكي والاسرائيلي،

    إقرأ المزيد ...
  • في ذكرى استشهاد الإمام زين العابدين (ع)؛

    الدور التأريخي للصحيفة السجّاديّة

    قد استطاع الإمام عليّ بن الحسين عليه السلام أن ينشر من خلال الدعاء جوّاً روحياً في المجتمع الإسلامي يساهم في تثبيت الإنسان المسلم عندما تعصف به المغريات.

    إقرأ المزيد ...
  • محطّاتٌ عاشورائيّة؛

    النصارى يستنكرون قتل الحسين وسبي عياله (ع)

    يذكرُ أصحابُ السِيَر أنّه لمّا وصلَ ركبُ السبايا إلى (تكريت) نُشِرت الأعلام، وخرج الناس بالفرح والسرور، فقالت النصارى للجيش: إنّا براءٌ ممّا تصنعون أيّها الظالمون، فإنّكم قتلتم ابنَ بنت نبيّكم، وجعلتم أهل بيته أسارى؟!.

    إقرأ المزيد ...
  • محطّاتٌ عاشورائيّة؛

    رأسُ الحسين (ع) يتلو من سورة الكهف

    ورد في (مناقب آل أبي طالب) لابن شهر آشوب أنّهم لمّا صلبوا الرأس الشريف على شجرةٍ خارج الكوفة، سُمِع منه: (وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُونَ).

    إقرأ المزيد ...
  • ذكرى تفجير مرقد الإمامين العسكريّين (ع)

    تمرّ علينا ذكرى أعظم الفاجعات التي مُني بها الشيعة جميعاً، وهي ذكرى تفجير مرقد الإمامين العسكريّين(عليهما السلام) في مدينة سامراء المقدّسة يوم (23 محرّم الحرام 1427هـ)، هذا الحدث الذي ثلم قلوب العراقيّين وتسبّب بجرحٍ بليغ في وجدانهم الدينيّ والإنسانيّ، يستذكره العراقيّون وباقي الأمّة الإسلاميّة بحزنٍ شديد، فما قامت به الأيادي الظالمة المجرِمة وقتها ما هو إلّا جرمٌ لا يقترفُه إلّا مَنْ طرده الله تبارك وتعالى من رحمته بلا رجعة.

    إقرأ المزيد ...
  • الخيانة التي لن تُنقذ الإمارات

    ينشر موقع KHAMENEI.IR الإعلامي مقالاً للكاتب الفلسطيني عبدالرحمن نصار يسلّط الضوء على أبعاد وأسباب تطبيع الإمارات مع الكيان الصهيوني ثمّ يخلص الكاتب إلى أنّ هذا التطبيع لن يعود على الإمارات بأيّ فائدة تُذكر ولن يُنقذها من المصير الذي تفرّ منه.

    إقرأ المزيد ...
  • محطّاتٌ عاشورائيّة:

    سبايا آل النبيّ (ص) من الكوفة الى الشام

    مسيرةُ سبايا الإمام الحسين(عليه السلام) مرّت بمحطّاتٍ مأساويّة عديدة، ففي مثل هذا اليوم التاسع عشر من محرّم الحرام سنة (61) للهجرة تحرّكت قافلةُ السبايا من الكوفة إلى الشام تتقدّمُها رؤوسُ الشهداء، وفي مقدّمتها رأسُ الإمام الحسين(عليه السلام).

    إقرأ المزيد ...
  • الإساءة إلى القرآن الكريم إساءة إلى جميع الأنبياء (ع)

    للأسف الذريع مرة أخرى نشاهد اليوم سلوكا مسيئا إلى الساحة المقدسة للقرآن الكريم والنبي الأكرم (ص) في بعض الدول الإروبية التي تبدو متحضرة، ومن نماذجها الأخيرة حرق القرآن في السويد، ونشر رسوم مسيئة إلى النبي (ص) في إحدى مجلات فرنسا مما جرح قلوب الموحدين والمعتقدين بمدرسة الأنبياء وآلمها

    إقرأ المزيد ...
  • محطّاتٌ عاشورائيّة؛

    الرّباب تخاطب رأس الإمام الحسين(ع) إنّ الذي كان نوراً يُستضاءُ به في كربلاء قتيلٌ غير مدفون

    يذكرُ أصحابُ السير أنّه في مثل هذه الأيّام من سنة 61 للهجرة، وبعد أن وصلت سبايا آل محمد من كربلاء الى الكوفة، أنّ عبيد الله بن زياد عامل الطاغية يزيد أمر بأن يُحتجزن في دارٍ خربة جنب المسجد الأعظم.

    إقرأ المزيد ...
  • محطّاتٌ عاشورائيّة؛

    خطبة فاطمة بنت الحسين (عليها السلام) في عاصمة جدّها

    رحلت فاطمة بنت الحسين(عليها السّلام) مع الركب الحسينيّ إلى كربلاء، وعاشت وقعة الطفّ بجميع فصولها الدامية والمأساويّة، ورأت ما جرى يوم عاشوراء الذي ما إن غَرَبتْ شمسُه حتّى نظرت إلى صعيد كربلاء، وإذا عليه أبوها وإخوتها وأعمامها وبنو عمّها والخيرة الأوفياء من ذويها وأصحاب أبيها.. صَرْعى مُرَمَّلين.

    إقرأ المزيد ...
  • سقاية الماء خصيصة الابرار

    إنّ السِّقاية هي عمل الأبرار والصالحين، ودأب ذوي المكانات والمروءات، ولها أجر عظيم وثواب جزيل ، وقد نال شرفها وحصل على أرفع وسام فيها المولى أبي الفضل العبّاس (عليه السّلام).

    إقرأ المزيد ...
  • محطّاتٌ عاشورائيّة؛

    الإمام زين العابدين (ع) لابن زياد.. أبالقتل تهدّدني! أما علمتَ أنّ القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة

    يذكرُ أصحابُ السير أنّه في مثل هذه الأيّام من سنة 61هـ، وقف الإمام زين العابدين(عليه السلام) بتلك الشجاعة والصلابة أمام الطاغية عبيد الله بن زياد في مجلسه، وهو أسيرٌ ومكبّلٌ بالسلاسل ينظر إليه وهو ينكث بالقضيب ثنايا أبيه تشفّياً وانتقاماً، فلم تمنعه شدّة الحزن من التصدّي له والوقوف بوجهه وقد تعرّض (عليه السلام) للقتل.

    إقرأ المزيد ...
  • محطاتٌ عاشورائيّة؛

    13 محرّم الحرام دفنُ جسد الإمام الحسين (ع) وشهداء الطفّ

    لمّا أقبل الإمام السجّاد(عليه السلام) إلى كربلاء وجد بني أسد مجتمعين عند القتلى، متحيّرين لا يدرون ما يصنعون، ولم يهتدوا إلى معرفتهم، وقد فرّق القوم بين رؤوسهم وأبدانهم، وربّما يسألون مَنْ أهلهم وعشيرتهم! فأخبرهم (عليه السلام) عمّا جاء إليه من مواراة هذه الجسوم الطاهرة.

    إقرأ المزيد ...
  • لم يبق إلا أن يشكر إبليس!

    شكر حمد بن عيسى آل خليفة ملك البحرين، الولايات المتحدة "لما تقوم به من جهود متواصلة تهدف لإحلال الأمن والسلام والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط"، كما أشد "بمواقف الإمارات في الدفاع عن قضايا ومصالح الأمة العربية والإسلامية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية"، وأعتبر" الاستقرار في منطقة الخليج الفارسي يعتمد على السعودية".

    إقرأ المزيد ...
ملف خاص | أنبـاء استشهاد مجاهدي الإسلام اللواء قاسم سليماني  والشهید أبومهدي المهندس
ویژه‌نامه ارتحال آیت‌الله تسخیری
پیام رهبر انقلاب به مسلمانان جهان به مناسبت حج 1441 / 2020
آخر مستجدات العدوان السعودي علی الشعب الیمني
تسقط صفقه القرن