سوريا

اشتباكات عنيفة بين داعش والمجموعات المسلحة في البوكمال والاخيرة تسيطر على المدينة

  • رقم الخبر : 619882
‎الملخص

شنّت المجموعات المسلحة تابعة "جبهة النصرة" هجوماً مضاداً لاستعادة مدينة البوكمال على الحدود السورية- العراقية، بعد سيطرة تنظيم (داعش) عليها قبل يومين.

ابنا: وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس إن مقاتلي "جبهة النصرة" والكتائب الإسلامية أرسلوا تعزيزات عسكرية إلى مدينة البوكمال في محافظة دير الزور في شمال شرقي سوريا حيث دارت «اشتباكات عنيفة بين مقاتلي الكتائب والكتائب الإسلامية من طرف وفصيل جبهة النصرة المبايع للدولة الإسلامية في المدينة». (للمزيد)

وسُمع دوي انفجار عنيف ليل أول من أمس في مدينة البوكمال، تبين أنه ناجم من تفجير مقاتل من «جبهة النصرة» نفسه بحزام ناسف في أحد مقار "داعش" في المدينة ما أدى إلى «مقتل 3 مقاتلين على الأقل من جنسيات غير سورية، وجرح ما لا يقل عن 18 آخرين حالات بعضهم خطرة».

وأقامت المجاميع المسلحة حواجز داخل المدينة وطالبت "داعش" بتسليم أسلحتها والخروج من المدينة وسط فرض حظر تجوال في المدينة من قبل الكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة.

كما انفجرت سيارة مفخخة قرب مقر لـ "مجلس شورى المجاهدين" المتحالف مع "النصرة" في غرب دير الزور.

وكان "جنود الحق" التابع لـ "جبهة النصرة" بايع الأربعاء تنظيم "داعش" الذي يسعى إلى السيطرة على جانبي الحدود السورية- العراقية . إلا أن عناصر آخرين من "النصرة" رفضوا هذه الخطوة.

ودخل مقاتلو "داعش" إلى المدينة وأعلن قياديون فيه سيطرتهم على البوكمال . غير أن مقاتلين من كتائب مقاتلة شنّوا هجوماً على المدينة وتمكنوا من السيطرة على مقرين تابعين لتنظيم "داعش" والفصيل الذي بايعه، بحسب "المرصد".

وتدور منذ مطلع كانون الثاني (يناير) معارك عنيفة بين "داعش" وتشكيلات أخرى من المجاميع، بينها «جبهة النصرة»، أدت إلى مقتل اكثر من ستة آلاف شخص .

غير أن المرصد أشار إلى أن مفاوضات غير معلنة تجرى بين جبهة النصرة وداعش بوساطات عشائرية من أجل وقف إطلاق النار في المحافظة»، في وقت رفضت ألوية الشعيطات أي اتفاق مع داعش بالتزامن مع دخول رتل مؤلف من مئة سيارة محملة بالمقاتلين من ألوية الشعيطات إلى مدينة الشحيل التي تعد المعقل الرئيسي لجبهة النصرة».

..................

انتهى / 232


ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Arba'een
العزاء الحسینی في العالم
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
We are All Zakzaky