المرجع الديني اية الله مكارم شيرازي:

الشعب الايراني سيرد على الاعداء من خلال حضوره الحاشد في مظاهرة ذكرى انتصار الثورة

  • رقم الخبر : 810329
  • المصدر : وكالة رسا
‎الملخص

قال المرجع الديني اية الله مكارم شيرازي، اننا نفتقد يوما بعد يوم ثقتنا بالديمقراطية الغربية، موضحا: ان فترة الدعاية الانتخابية في امريكا اتسمت بالشتم والكذب والقاء التهم بين المرشحين، وكانت بعيدة كل البعد عن الاخلاق.

ابنا: قال المرجع الديني اية الله مكارم شيرازي، اننا نفتقد يوما بعد يوم ثقتنا بالديمقراطية الغربية، موضحا: ان فترة الدعاية الانتخابية في امريكا اتسمت بالشتم والكذب والقاء التهم بين المرشحين، وكانت بعيدة كل البعد عن الاخلاق.

وأشار المرجع الديني اية الله مكارم شيرازي خلال الدرس الخارج لسماحته اليوم الاربعاء الذي انعقد في مسجد الاعظم بقم المقدسة، أشار الى حديث لرسول الله (ص): رائحة الجنة توجد من مسيرة خمسمائة عام، قائلا: ان من يطلب الدنيا بعمل اخروي لا يشم رائحة الجنة.

وأضاف، هناك من يتبع أهداف دنيوية ولكن يختفي خلف الدين، فهناك من يريد أن يوجه عمله المخالف للدين فيقوم بتأسيس مؤسسات خيرية، وهناك من يريد ان يفوز في الانتخابات فيقوم ببناء المساجد والحسينيات، فهؤلاء يستغلون هذه الاعمال الدينية لمآرب دنيوية وهم يشوهون الدين من خلال استغلال الدين لمآربهم.

وبين اية الله مكارم شيرازي أن استغلال الدين لمآرب دنيوية قد يؤثر سلبا على الناس ويسلب ثقتهم بالعمل الخيري والديني.

وأشار في جانب اخر من حديثه الى حلول ايام عزاء استشهاد السيدة فاطمة الزهراء سلام الله عليها، مؤكدا على ضرورة احياء هذه الايام ، قائلا: لكن ينبغي الابتعاد عن الافعال التي تؤدي الى التفرقة بين المسلمين لاسيما في هذه الفترة التي يخطط الاعداء لضرب الامة الاسلامية.

وأشار في جانب اخر من حديثه الى ذكرى انتصار الثورة الاسلامية، ودعا جميع الشعب الايراني الى الحضور الحاشد في مراسم احياء ذكرى انتصار الثورة، قائلا: ان الحضور الحاشد في هذه السنة له دلالات كثيرة وذات تأثير كبير لان الاعداء ضاعفوا تهديدهم للشعب الايراني والجمهورية الاسلامية.

وبين ان الاعداء يهددون الشعب الايراني لجص النبض واختبار الشعب فاذا شاهد الاعداء ان الشعب تراجع عن دعم الثورة الاسلامية على اثر هذه التهديدات فانهم يزيدون من ضغطهم على الجمهورية الاسلامية والشعب الايراني.

وتابع، ولكن اذا شارك الشعب بحشود كبيرة في هذه المظاهرة وشاهد الاعداء ان التهديد له اثر معكوس على الشعب الايراني وكشف ان التهديدات والضغوط غير مجدية فانه يتراجع عن تهديداته.

وختم اية الله مكارم شيرازي اننا نفتقد يوما بعد يوم ثقتنا بالديمقراطية الغربية، مشيرا الى الانتخابات الامريكية الاخيرة، موضحا: ان فترة الدعاية الانتخابية في امريكا اتسمت بالشتم والكذب والقاء التهم بين المرشحين، وكانت بعيدة كل البعد عن الاخلاق.

........

انتهى / 278


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


بحرين
مسابقة دولية في موضوع :أسالیب الاقتداء بنمط الحیاة الفاطمیة سلام الله علیھا
پیام امام خامنه ای به مسلمانان جهان به مناسبت حج 2016
We are All Zakzaky
یمن