حركة "الجهاد والبناء" العراقية في ادانتها لمجزرة الجيزة ؛

ما تعرض له المسلمون الشيعة في مصر يعيد للأذهان ما تعرض له النبي الأكرم وأصحابه

ما تعرض له المسلمون الشيعة في مصر يعيد للأذهان ما تعرض له النبي الأكرم وأصحابه

ادانت حركة "الجهاد والبناء" في "التحالف الوطني" العراقي اليوم الخميس جريمة اغتيال «الشيخ حسن شحاتة» واخوانه المؤمنيين من اتباع اهل البيت في محافظة الجيزة المصرية.

ابنا: ذكر بيان لحركة "الجهاد والبناء" في "التحالف الوطني" العراقي اليوم الخميس "لقد صدمتنا الفاجعة التي المت بالشعب المصري من خلال قيام التكفييرين بالاعتداء على شرف مصر وأمنها وسمعتها وتاريخها المنير وذلك بارتكابهم الجريمة البشعة المتمثلة بقتل «العلامة الكبير الشيخ حسن شحاتة» و بعض المؤمن بتلك الصورة المفجعة ومن دون اي سبب الا انهم كانوا يحيون ولادة منقذ البشرية الامام المهدي (عج) في ليلة 15 شعبان المباركة".

واضاف البيان "لقد كشف مرتكبي تلك الجريمة بفعلتهم عن مدى التطرف والتعصب والوحشية والتخلف لدى تلك الجماعات وانهم بفعلهم هذا قد كشفوا عن سوأتهم للعالم المتحضر الذي بات يميز بين المسلم والاسلام الحقيقي وبين اصحاب الأجندات المتطرفة والنوايا الخبيثة التي لاتمت الى الدين بصلة" .

وتابع البيان إن "ما تعرض له المسلمون الشيعة في مصر من هجوم وحشي في مشهد يعيد للأذهان ما تعرض له النبي الأكرم وأصحابه المنتجبون في بداية بعثته الشريفة، إنما هو دليل عن مدى القلق الذي يحيط بأولئك القتلة المتعصبين من انتشار حب أهل البيت في مصر" .

وادان البيان "الاعتداءات التي طالت المؤمنين من أتباع أهل البيت في مصر"، داعيا العالم الاسلامي وحوزاتها العلمية والحكومة المصرية والازهرالى ان " تأخذ بزمام المبادرة وتتحرك لقطع دابر مثل هذه الجرائم بكل السبل المتاحة والدفاع عن شيعة اهل البيت عليهم السلام وتحمل المسؤولية التاريخية في نشر ثقافة التسامح والاعتدال ونبذ العنف والتطرف ".

وكانت جماعات تكفيرية مصرية ارتكبت مجزرة يوم الاحد الماضي وقتلت أربعة أشخاص كانوا ضمن مجموعة تحيي مناسبة النصف من شعبان ذكرى مولد الأمام المهدي المنتظر (عجل الله تعالى فرجه الشريف) حيث قامت بجر جثثهم في الأرض وكان من بين الضحايا زعيم أتباع أهل البيت (ع) في مصر الشيخ حسن شحاتة مع ثلاثة آخرين بمنطقة "أبو مسلم" في الهرم بمحافظة الجيزة المصرية.

...............

انتهى/212



الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky
یمن