أخبار مؤتمر التقريب في أفكار الإمام وقائد الثورة؛

آية الله الأراكي: الوحدة هي جوهر التضامن في العالم الإسلامي

  • رقم الخبر : 799900
  • المصدر : وكالة رسا
‎الملخص

أكد عضو الهيئة العليا للمجمع العالمي لأهل البيت (ع) آية الله الشيخ محسن الأراكي إن الوحدة هي جوهر التضامن في العالم الإسلامي، مشيراً إلى أن هذا الأمر يتحقق من خلال المودة للنبي الاكرم محمد (ص) وأهل بيته عليهم السلام.

ابنا: أكد عضو الهيئة العليا للمجمع العالمي لأهل البيت (ع) آية الله الشيخ محسن الأراكي إن الوحدة هي جوهر التضامن في العالم الإسلامي، مشيراً إلى أن هذا الأمر يتحقق من خلال المودة للنبي الاكرم محمد (ص) وأهل بيته عليهم السلام.

وقال الشيخ الأراكي إن مودة آل النبي محمد (ص) تؤدي الى التآلف والتضامن بين افارد المجتمع الاسلامي، مشيراً إلى أن هذه الثقافة المقدسة تهيئ الظروف المناسبة لحل المشاكل والازمات التي تعاني منها مجتمعاتنا.

واكد الامين العام لمجمع التقريب ان احد العامل الرئيسي لتحقيق الوحدة هو الاجتماع حول محور قائد واحد الذي يمثل افكار ورغبات المجتمع الاسلامي وبهذا يستطيع المجتمع الاسلامي ان يحافظ على هويته الاسلامية، داعيا الى نبذ الخلافات والاحقاد للحفاظ على هذه الهوية.

وفي جانب اخر من كلمته اشار الشيخ الأراكي الى ان الاعداء مستمرين في محاولاتهم وبرامجهم لاثارة الفتن والفرقة بين المسلمين، داعيا الى اليقظة والحذر والتمسك بحبل الوحدة الاسلامية لافشال مخططات الاعداء.

وأضاف قائلاً: إن بإمكان المسلمين أن يحققوا التقارب فيما بينهم من خلال التعلق بالإسلام الحقيقي وأن يعززوا الوحدة والتضامن أكثر فأكثر في ظل الإسلام المحمدي الأصيل.

وقال في جانب اخر ان دعم الإستكبار العالمي للتيارات التكفيرية يأتي بهدف الإساءة للهوية والوحدة الإسلامية.

والجدير للذكر، انعقد "المؤتمر الوطني الأول للتقريب بين المذاهب الإسلامية في أفكار الإمام الخميني وقائد الثورة المعظم" برعاية جامعة أراك ومشاركة المجمع العالمي لأهل البيت (ع) ومؤسسات ثقافية أخرى، وبحضور مفكرين حوزويين وجامعيين من داخل البلاد وخارجه.
.........
انتهى / 278


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


بحرين
پیام امام خامنه ای به مسلمانان جهان به مناسبت حج 2016
We are All Zakzaky
یمن
Telegram