آية الله هادوي الطهراني يصدر بياناً يعزي برحيل المرجع الديني الموسوي الأردبيلي

آية الله هادوي الطهراني يصدر بياناً يعزي برحيل المرجع الديني الموسوي الأردبيلي

أصدر عضو الهيئة العليا للمجمع العالمي لأهل البيت (ع) آية الله مهدي هادوي الطهراني يعزي فيه برحيل آية الله العظمى السيد الموسوي الأردبيلي.

وفقاً لما أفادته وكالة أهل البيت (ع) للأنباء ـ ابنا ـ أصدر عضو الهيئة العليا للمجمع العالمي لأهل البيت (ع) آية الله مهدي هادوي الطهراني يعزي فيه برحيل آية الله العظمى السيد الموسوي الأردبيلي.

وقد ورد في البيان: كان سماحته عالماً مجاهداً، وآثر مصلحة النظام على مصالحه الشخصية والاجتماعية، وذلك في اللحظات الصعبة، وكان صمته يعبر عن معرفته بواجبه ابتغاءاً لمرضاة الله تعالى.
    
النص الكامل لبيان عضو الهيئة العليا للمجمع العالمي لأهل البيت (ع) على ما يلي:

بسمه تعالی

مِّنَ الْمُؤْمِنِینَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَیْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن یَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِیلًا (الأحزاب/۲۳)

ببالغ الحزن والأسى تلقينا نبأ رحيل آية الله العظمى الموسوي الأردبيلي، فكان سماحته من سلالة الصالحين، وبذل عمره في خدمة الإسلام والمسلمين، ويعتبر من المقربين البارزين للإمام الراحل (ره)، كما كان له دور مؤثر في الثورة الإسلامية.

وفضلا عما تقدم كان عالماً مجاهداً، وقد آثر مصلحة النظام على مصالحه الشخصية والاجتماعية، وذلك في اللحظات الصعبة، وكان صمته يعبر عن معرفته بواجبه ابتغاءاً لمرضاة الله تعالى.

فرحمة الله عليه، وحشره مع أجداده الطاهرين.

فأتقدم بأحر التعازي بهذه المصيبة الأليمة إلى مراجع الدين العظام وقائد الثورة الإسلامية (دام ظله) والشعب الإيراني وأحبة الفقيد خصوصاً أسرته الشريفة، وبالأخص نجله سماحة حجة الإسلام المسلمين السيد علي دامت توفيقاته، سائلاً العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته، ويحشره مع النبي محمد (ص) وآله الأطهار (ع)، وأن يلهم ذويه الصبر والسلون، ويعظّم أجورهم بهذا المصاب.

مهدي هادوي الطهراني
24 صفر المظفر 1438
.......
انتهى / 278


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


العزاء الحسینی في العالم
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky