الجيش السوري يصل إلى مشارف السخنة آخر بلدة يسيطر عليها داعش التكفيري

  • رقم الخبر : 844996
  • المصدر : وكالات
‎الملخص

قالت وحدة الإعلام الحربي التابعة لحزب الله اللبنانية إن الجيش السوري وحلفاءه وصلوا السبت إلى مشارف السخنة آخر بلدة يسيطر عليها ارهابيو داعش الوحشي بمحافظة حمص في خطوة رئيسية في هجومهم المتعدد الجبهات ضد التنظيم التكفيري.

ابنا: قالت وحدة الإعلام الحربي التابعة لحزب الله اللبنانية إن الجيش السوري وحلفاءه وصلوا السبت إلى مشارف السخنة آخر بلدة يسيطر عليها ارهابيو داعش الوحشي بمحافظة حمص في خطوة رئيسية في هجومهم المتعدد الجبهات ضد التنظيم التكفيري.

وتقع السخنة على الطريق السريع الرئيسي في الصحراء بين تدمر وجيب للقوات الحكومية يحاصره داعش التكفيري في دير الزور على مسافة حوالي 130 كيلومترا إلى الشرق.

وفي وقت سابق ذكر الإعلام الحربي لحزب الله أن حقل السخنة للغاز والمرتفعات المطلة على البلدة يقعان في مرمى نيران الجيش وحلفائه.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الجيش له سيطرة نيرانية مماثلة على مختلف أنحاء البلدة وإن معظم مسلحي داعش التكفيري هناك لاذوا بالفرار.

ويتقدم الجيش السوري ولجان شعبية مسلحة من بينها حزب الله في الصحراء في شرق سوريا لمهاجمة معقل داعش التكفيري بمحاذاة وادي الفرات.

ويجري فتح جبهة أخرى في الهجوم إلى الشمال حيث يتقدم الجيش وحلفاؤه بمحاذاة الضفة الجنوبية للفرات جنوبي الرقة. وتدعم طائرات روسية الحملة العسكرية.

واستولت قوات يقودها الأكراد وتدعمها أمريكا على مساحات من الأراضي شمالي نهر الفرات وتتقدم إلى الرقة التي كانت في السابق المعقل الرئيسي لارهابيي داعش في سوريا.

..................

انتهى / 232


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


العزاء الحسینی في العالم
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
We are All Zakzaky
بحرين