الاحتلال يتهم سائحة تركية بمساعدة حماس بـ "5 زجاجات عطر"

الاحتلال يتهم سائحة تركية بمساعدة حماس بـ

الإدعاء العام "الإسرائيلي"، سيقدم لائحة اتهام بحق المواطنة التركية إبرو أوزكان التي اعتقلت الشهر الماضي، في مطار "بن غوريون"، أثناء عودتها إلى اسطنبول، بعد أن كانت في زيارة لمدينة القدس، ولم تذكر "هآرتس" موعدا لتقديم لائحة الاتهام.

ابنا: أوزكان (27 عاما) التي اعتقلها جهاز الأمن العام "الشاباك" في الحادي عشر من يونيو/ حزيران الماضي، وجهت لها اتهامات بزعم "تعريض أمن الدولة للخطر وبناء علاقة مع منظمة إرهابية" حسب تعبير الصحيفة.

ووفق وسائل إعلام عبرية، فإن الاحتلال يتهم السائحة التركية إبرو أوزكان بالمساعدة في ما وصف بـ"تهريب" أموال وطرود إلى حركة حماس.

وتواجه إبرو عدة اتهامات منها تهريب خمس زجاجات من العطور، وهو ما وصفه محاميها بأنه أمر تافه، وطالب بالإفراج عنها.

ورغم اتهامها بجلب مواد أخرى، فقد وضع ممثلو الادّعاء على رأس القائمة تهريبها لخمس زجاجات من العطور لبيعها من أجل جمع أموال لحماس، حسب وصفهم.

وفي تصريح سابق للأناضول، قال عمر خمايسة محامي الدفاع عن المواطنة التركية: إنّ محكمة عوفر العسكرية في الضفة الغربية المحتلة، رفضت طلب إخلاء سبيل أوزكان.

وأضاف خمايسة أنّ موكلته تقدّمت بشكوى إلى محكمة عوفر خلال جلسة الثلاثاء الفائت، ضدّ فريق التحقيق الذي سخر من تركيا خلال عملية التحقيق معها، مؤكداً أنه التقى مع أوزكان، وأنها تتمتع بمعنويات عالية.

ونهاية الشهر الماضي، قررت المحكمة العسكرية "الإسرائيلية"، تمديد مدّة توقيف أوزكان بعد احتجازها لأكثر من أسبوعين، ورفضت طلب إخلاء سبيلها.

وقال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو حين سئل عنها: "إنها أختنا"، واتهم إسرائيل "باتخاذ إجراءات قمعية ضد مواطنينا الذين يسافرون إلى القدس".

................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


العزاء الحسینی في العالم
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky