احتدام الاقتتال بين "هيئة تحرير الشام" و"حراس الدين" بإدلب

احتدام الاقتتال بين

أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان المعارض نقلا عن نشطاء أن اقتتال اندلع بين تنظيمي "هيئة تحرير الشام" و"حراس الدين"، على محاور في القطاع الشرقي من ريف محافظة إدلب شمال سورية.

ابنا: ونقل المرصد السوري عن مصادر محلية أن القتال احتدم عند حاجز الجسر الشمالي لبلدة سراقب قرب منطقة منزوعة السلاح.

وبحسب المرصد يأتي الاقتتال بعد نحو 72 ساعة من صراع دار بين حركة "نور الدين الزنكي" و"هيئة تحرير الشام" النصرة سابقا، في منطقة كفر ناصح ومحيطها بالقطاع الغربي من ريف حلب، وسط استنفار جرى بين الطرفين، ليعقبها اجتماع عاجل بين حركة "نور الدين الزنكي" و"هيئة تحرير الشام" تضمن الاتفاق على وقف الاقتتال والمظاهر المسلحة .

يذكر أن اشتباكات دارت بين "الجبهة الوطنية للتحرير" المدعومة من تركيا و"النصرة" نهاية الشهر الماضي بعد سيطرة الأخيرة على بلدة كفر حمرة شمالي حلب ضمن "المنطقة منزوعة السلاح".

وتنشط هذه الجماعات المسلحة الارهابية في المناطق المذكورة بدعم دولي وخاصة من تركيا وأمريكا والسعودية .

..................

انتهى / 232


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky
یمن