قوات الأمن السعودية تهدم الحي المسورة القديم بالعوامية

  • رقم الخبر : 847277
  • المصدر : وكالاات
‎الملخص

أسفرت حملة أمنية تشنها قوات سعودية ضد شيعة العوامية بالمنطقة الشرقية في السعودية عن هدم عشرات المباني تسبب في هروب آلاف السكان.

ابنا: أسفرت حملة أمنية تشنها قوات سعودية ضد شيعة العوامية بالمنطقة الشرقية في السعودية عن هدم عشرات المباني تسبب في هروب آلاف السكان.

وتحاول قوات الأمن منذ ثلاثة أشهر السيطرة على البلدة من خلال شن حملات عشوائية، والبلدة اصبحت مركزا لاحتجاجات الشيعة ضد الحكومة التي تمارس التمييز الطائفي ضدهم.

وظهرت هياكل السيارات المدمرة وقد علاها الصدأ على مقربة من المنازل المهجورة التي امتلأت جدرانها بالفتحات والثقوب الناجمة عن القذائف والرصاص بسبب حمالات النظام على المدنيين.

وعلقت صور "الشهداء"، الذي بدا أحدهم في السادسة عشرة من العمر، على أعمدة الإنارة وجدران المباني التي نجت من الهدم.

وشنت قوات خاصة للعملية هجوما هذا الشهر التي بدأتها السلطات في مايو أيار لهدم الحي القديم المعروف باسم المسورة وهو حي الشهيد المجاهد "باقر النمر".

ويقول سكان إن تسعة مدنيين استشهدوا في عمليات عسكرية تشنها القوات السعودية في الأسبوع الأخير.

ويقدر سكان أن زهاء 20 ألف شخص لاذوا بالفرار أو جرى إجلائهم إلى بلدات وقرى أكثر أمنا بمناطق مجاورة.

وتوفي طفل يبلغ من العمر ثلاثة أعوام يوم الأربعاء أصابته رصاصة أطلقتها مركبة وهو داخل سيارة أسرته في العوامية في يونيو حزيران.

وزعم السلطات إنها ستبني بدلا من المسورة حيا راقيا يتضمن مراكز تسوق ومباني إدارية ومساحات خضراء ونافورات مياه.

ونفى عصام عبد اللطيف الملا وكيل أمين المنطقة الشرقية للتعمير والمشاريع مخاوف أثارها خبراء في الأمم المتحدة في أبريل نيسان بأن هدم الحي الذي يعود إلى 400 عام يهدد التراث الثقافي للعوامية وزعم إن غالبية السكان قبلوا المشروع.

وأظهرت لقطات نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي يوم الأربعاء جنود قوات الأمن السعودية وهم يحتفلون بما حققوه من هدم وتهجير وقتل في المدينة.

ولا تزال صور الشهيد المجاهد الشيخ نمر النمر، معلقة في أنحاء البلدة، وهو رجل ثوري يحظى باحترام الجميع في السعودية .

وتواصل عشر جرافات العمل بحماس لهدم مزيد من المباني وجمع الأنقاض التي خلفتها العمليات العسكرية وظل الجنود الذين يقودونها يرتدون الخوذات والسترات الواقية.

...................

انتهى / 232


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


العزاء الحسینی في العالم
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
We are All Zakzaky
بحرين