بري:

تواجد ايران بسوريا بطلب من حكومتها وحزب الله إذا لم يكن هناك لكان داعش في لبنان

تواجد ايران بسوريا بطلب من حكومتها وحزب الله إذا لم يكن هناك لكان داعش في لبنان

استنكر رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري الدعوات إلى انسحاب "حزب الله" وإيران من سوريا، واعتبرها أمرا مستبعدا حاليا بالنظر إلى استمرار الأوضاع الراهنة في هذا البلد.

ابنا: وقال بري في مقابلة مع وكالة "سبوتنيك" إن "إيران موجودة في سوريا بطلب من الدولة السورية، تماما كما أن الوجود الروسي في سوريا قد جاء بطلب من الحكومة السورية".

وفي ما يتعلق بـ"حزب الله"، قال بري إن الحزب "موجود في بلده، لأنه لو لم يكن متواجداً هناك، لكان "داعش" قد أصبح هنا" في لبنان.

وردا على سؤال حول الظرف الذي يمكن من خلاله أن يتحقق هذا الانسحاب، قال بري "حتى تتحرر سوريا وتصبح أراضيها موحدة".

وأضاف: "نحن لدينا في لبنان اليوم حوالي مليون ونصف المليون سوري، ولا نعتبرهم غرباء، فلبنان وسوريا كانتا ولا تزالان توأماً، وبالتالي فإن ما يحدث في سوريا يؤثر على لبنان، وأي تقسيم لسوريا هو إعادة لرسم خريطة المنطقة، تماماً كما حدث في (اتفاقيات) سايكس-بيكو".

يذكر أن سوريا تعاني من حركات ارهابية منذ عام 2011، تواجه خلاله قوات الجيش السوري بدعم روسي وإيراني مجموعات مسلحة مختلفة الولاءات، أكثرها شراسة تنظيما "داعش" الوحشي و "جبهة النصرة" الإرهابيان (المحظوران في روسيا ودول أخرى).

..................

انتهى / 232


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Quds cartoon
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
بحرين
We are All Zakzaky