جاويش أوغلو:

العلاقات بين تركيا وأمريكا ستنهار لأنها لا تفي بوعودها وتكذب على الدوام

العلاقات بين تركيا وأمريكا ستنهار لأنها لا تفي بوعودها وتكذب على الدوام

دعا وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو واشنطن، اليوم الثلاثاء، إلى الوفاء بوعودها، مشيرا إلى أن العلاقات بين الولايات المتحدة وتركيا باتت على وشك القطيعة.

ابنا: دعا وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو واشنطن، اليوم الثلاثاء، إلى الوفاء بوعودها، مشيرا إلى أن العلاقات بين الولايات المتحدة وتركيا باتت على وشك القطيعة.

وأكد وزير الخارجية التركي أن أنقرة حذرت واشنطن مرارا من عدم الوفاء بوعودها في العديد من المسائل، بما فيها طلب أنقرة تسليم رجل الدين فتح الله غولن الذي تتهمه تركيا بالوقوف وراء محاولة الانقلاب الفاشلة.

وقال أوغلو أثناء اجتماعه مع طلاب معهد موسكو للعلاقات الدولية: "شعب تركيا يتخذ موقفا سلبيا من الولايات المتحدة لأنها لا تفي بوعودها وتكذب على الدوام. والعلاقات بين بلدينا وصلت إلى نقطة قطعها. وللحيلولة دون وقوع ذلك ولإنقاذ علاقاتنا، تم إنشاء مجموعات العمل الـ3 في فبراير الماضي. ووضعنا شرطا: إذ لم تلتزموا بكلمتكم، لم نعد نصبر على ذلك. ما الفائدة من تمديد تلك العلاقات؟".

وحول عملية "غصن الزيتون" قال وزير الخارجية التركي أنه لا علاقة لها بالعملية السلمية الجارية في سوريا لأن المصالحة لا تشمل الإرهابيين، مضيفا أن تركيا تدعم وحدة الأراضي السورية ضمن حدودها القائمة.

وقال جاويش أوغلو: "على العكس من ذلك، تهدف غصن الزيتون إلى دعم العملية التفاوضية، إذ نقوم بتطهير الأراضي السورية من الجماعات الإرهابية" حسب قوله.

وأضاف أن أنقرة بإجرائها عملية "غصن زيتون" تحارب كلا من "داعش" و"جبهة النصرة" وقوات "وحدات حماية الشعب الكردية"، داعيا إلى عدم تقسيم الإرهابيين إلى "موالين لنا وغير موالين".

وقال وزير الخارجية التركي: "الوضع في سوريا يتطلب مشاركتنا الواسعة، وليس بوسعنا تجاهل مشاكل اللاجئين. إن مشكلتنا المشتركة تكمن في محاربة الإرهاب ولا يجوز تقسيم الإرهابيين إلى موالين لنا وغير موالين"، مؤكدا: "الإرهابيون ليس لديهم دين أوجنسية، إنهم خصوم يهددون كلا منا".

وأشار وزير الخارجية التركي إلى ظهور ملامح العملية السياسية في سوريا، مشيدا بدور إيران في ذلك.

..................

انتهى / 232


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky
یمن