المتحدث الرسمي باسم النجباء مخاطبا العبادي:

السید رئيس الوزراء لا تتعاون مع اعداء ايران/ لا نسمح بان تصبح العراق ولاية امريكية

السید رئيس الوزراء لا تتعاون مع اعداء ايران/ لا نسمح بان تصبح العراق ولاية امريكية

الموسوي بعد اعلان التزام العراق بالحظر الامريكي على ايران، خاطب رئيس الوزراء العراقي، قائلا: السيد رئيس الوزراء نحن لا نسمح بان تصبح العراق ولاية من ولايات امريكا لا اليوم ولا في المستقبل ونقول لك ان لا تتعاون مع اعداء ايران.

ابنا: افاد مكتب الاعلام والعلاقات لحركة النجباء في الجمهورية الاسلامية، أن المتحدث الرسمي باسم المقاومة الاسلامية حركة النجباء وجه خطابا شديد اللهجة الى رئيس الوزراء العراقي حول تعاون العراق مع امريكا ضد ايران.

وخاطب السید هاشم الموسوي، حيدر العبادي، متسائلا: نحن الشعب العراقي متى كنا جزءا لا يتجزء من مشاريع الحصار ضد الشعوب؟ متى كان ابناء العراق جزءا من المحور الامريكي الارهابي؟ هذا المحور الذي طالما كان يحاول التدخل في بلدان المنطقة ويعمل على تقسيمها ويظلم الشعوب ويسرق ثرواتها.

وتابع أن الشعب العراقي كان شعبا معطاء، ليس بالمال فقط وانما قدم ارواح ابناءه للدفاع عن فلسطين وسوريا. نحن لا نسمح بان تصبح العراق ولاية من ولايات امريكا لا اليوم ولا في المستقبل ولا نسمح بتحميل الارادة الامريكية على العراق.

وصرح العضو البارز في حركة النجباء أن ابناء الشعب العراقي أثبتوا سيادتهم على البلد عبر بذل الدماء ولا نسمح لاحد أن يسلب هذه السيادة منا.

واکد الموسوي على انه لا يجوز للحكومة العراقية أن تخشى من القرار الامريكي الاحادي الجانب لحظر ايران، مضيفا أن هذا القرار لم يأت من قبل مجلس الامن لكي نضطر للعمل به. ثلثي العالم من روسيا و الصين حتى الهند وباكستان وباقي الدول وقفت الى جانب ايران.

وتابع أن ايران اليوم تدفع ضريبة الدفاع عن فلسطين والعراق وسوريا وجميع الدول الاسلامية. متسائلا: هل ايران ارسلت لنا مفخخات واحزمة ناسفة لكي نقف الى جانب اعداءها؟

وختم المتحدث الرسمي باسم النجباء الذي كان يحاضر في مراسم تكريم الشهداء، مخاطبا العبادي، اين المستشار الذي كان يساعدك؟ هل جزاء الاحسان الا الاحسان؟ ما جوابك للشعب الايراني الذي وقف الى جانبنا بكل ما يملك؟ ما جوابك لعوائل شهدائهم وعرق جبين مجاهديهم؟

الجدير بالذكر أن بعض وسائل الاعلام العراقية اعلنت امس عن لسان رئيس الوزراء أن بغداد لم تتعاطف مع القرار الامريكي الا انها ستلتزم به.

...................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Arba'een
العزاء الحسینی في العالم
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين