الزوار يستعدون لاحياء مراسم ليلة المبعث النبوي في حرم الامام علي (ع)

بدأت جموع الزائرين بالتوافد بشكل مبكر إلى مرقد أمير المؤمنين (عليه السلام) لإحياء المراسم العبادية في ليلة المبعث النبوي الشريف ويومه المبارك في رحاب المرقد الطاهر، وقد باشرت الأقسام العاملة في العتبة العلوية المقدسة جهودها المبكرة الكاملة لتقديم الخدمات للزائرين الكرام.

ابنا: بدأت جموع الزائرين بالتوافد بشكل مبكر إلى مرقد أمير المؤمنين (عليه السلام) لإحياء المراسم العبادية في ليلة المبعث النبوي الشريف ويومه المبارك في رحاب المرقد الطاهر، وقد باشرت الأقسام العاملة في العتبة العلوية المقدسة جهودها المبكرة الكاملة لتقديم الخدمات للزائرين الكرام.

وقال عضو مجلس الإدارة رئيس قسم الإعلام فائق الشمري في تصريح للمركز الخبري للعتبة المقدسة " نبارك للأمة الإسلامية ومراجعنا العظام ومحبي أهل البيت الأطهار (عليهم السلام) بحلول مناسبة المبعث النبوي المبارك الذي كان حدا فاصلا بين الجاهلية والإسلام والنور والظلام وقد بدأت جموع الزائرين بالتوافد المليوني لإحياء ليلة المبعث الشريف ويومه المبارك".

وأضاف" العتبة العلوية المقدسة على موعد لخدمة الزائرين وقد بادرت لجنة إدارة العتبة  المقدسة إلى توجيه واستنفار جميع المنتسبين العاملين في أقسامها للعمل وبذل قصارى الجهود لتقديم الخدمات للزائرين الكرام".

وقال الشمري " يكون العمل لتقديم الخدمات للزائرين في شقين الأول خدمي والآخر فكري وعقائدي وثقافي  من خلال أقسام الشؤون الدينية والفكرية والثقافية والإعلام، وقد بدأ قسم الشؤون الدينية بإعداد محطاته الدينية والعقائدية لخدمة الزائرين في مجال الإجابة عن الأسئلة الشرعية ، مع توفير محطات قرآنية لتصحيح السورة المباركة الفاتحة في الجانبين الرجالي والنسائي ، فيما سيعمل قسم الشؤون الفكرية على توزيع المطبوعات والكراريس الخاصة بتبيان وتعريف المضامين العقائية والأبعاد التاريخية المهمة ليوم المبعث الشريف".

وتابع " فيما يتعلق بالجانب الخدمي ومن خلال قسم الشؤون الخدمية يعمل من أجل توفير الخدمات وتهيئة الأماكن المناسبة لاستقبال الزائرين وتسهيل مهمة توافد الزائرين وقد بادر منتسبو قسم الشؤون الخدمية بتهيئة أرجاء صحن الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله ، وصحني الإمامين الحسن والحسين عليهما السلام ، بالإضافة إلى جزء الزيارة والعبادة في صحن فاطمة عليها السلام".

وأشار الشمري " من جانب آخر سيعمل قسم حفظ النظام بالتنسيق والتعاون مع الأجهزة والمؤسسات الأمنية في محافظة النجف الأشرف وقيادة شرطة المدينة سيعملون من أجل الحفاظ على أمن الزائر والوقوف بوجه كل من تسول له نفسه العبث بأمن الزائر الكريم وسيعمل القسم على تنظيم حركة الزائرين وتفويجهم لتكون مراسم الزيارة بشكل منظم  من خلال تهيئة خمسة أبواب للدخول وأخرى مماثلة للخروج ".

وتابع " من جانب آخر، سيعمل قسم الآليات على تهيئة باصات حديثة يتجاوز عددها 50 باص لنقل الزائرين وكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة  من مناطق القطع الأمني وصولا الى مشارف المدينة القديمة في الذهاب والإياب ، كما بادر القسم الى تهيئة سيارات الشحن الكهربائي لتكون في خدمة دار الشفاء ومنظومة الإخلاء الطارئ لنقل الحالات الواجبة وحمل المصابين والذين بحاجة الى إسعاف سريع".

وحول عمل قسم المضيف قال الشمري " باشر قسم المضيف بواجباته المبكرة بإعداد آلاف الوجبات منذ يوم أمس الخميس بتوزيع 30 ألف وجبة يوميا ، وسيستمر العمل ليكون مجموع ما سيتم توزيعه لغاية يوم الزيارة المباركة الى أكثر من 100 ألف وجبة ".

وقال الشمري " من الجدير بالذكر أن قسم الصيانة الهندسية قد بادر وبشكل مبكر بتهيئة جميع المنظومات الخدمية الداعمة لعمل جميع أقسام العتبة المقدسة لتكون جاهزة لخدمة الزائرين الكرام في مراسم إحياء ليلة المبعث النبوي الشريف ويومها المبارك".

وختم الشمري تبيانه لعمل أقسام العتبة العلوية المقدسة بقوله "  أما ما يخص عمل الإعلام في العتبة المقدسة ، فسيعمل منتسبو قسم الإعلام من أجل توفير النقل الحي والمباشر لهذه المناسبة المباركة، لتوفير الصورة وأحداث الزيارة من خلال فضائية العتبة العلوية المقدسة، فيما ستعمل شعبة الأخبار على تزويد وسائل الإعلام الخبرية بالأخبار المفصلة تباعا من خلال الموقع الرسمي للعتبة العلوية المقدسة على الشبكة العنكبوتية ، فيما باشر المنتسبون في شعبة التواصل الاعلامي على خدمة وسائل الاعلام من القنوات الفضائية والوكالات الخبرية منذ يوم أمس لخدمة المراسلين المتواجدين من أجل التغطية الحية والمباشرة لمراسم الزيارة المباركة".



..................

انتهى / 232


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


العزاء الحسینی في العالم
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky