الحشد يكشف عن فتنة تحضرها أمريكا لسيطرة الاكراد على مناطق متنازع عليها

كشف قيادي في الحشد الشعبي عن خطة امريكية تقضي في تمكين الاكراد على السيطرة على ما يسمى بمناطق متنازع عليها .

ابنا: أكد القيادي في الحشد الشعبي ابو وارث الموسوي الجمعة ان قرار عودة البيشمركة الى المناطق المتنازع عليها مرهون بموافقة بموافقة الحكومة الاتحادية .

وقال الموسوي انه لا يحق لامريكا وغيرها التدخل في هذا الشأن باعتباره شأن عراقي"، و"واشنطن تحاول اثارة هذا الملف من اجل الضغط على بغداد".

وفيما لفت الى ان "قرار عودة البيشمركة الى تلك المناطق مرتبط بقرار الحكومة الاتحادية"، رأى ان "المساعي الامريكية فتنة لاثارة المشاكل بين بغداد واربيل".

وفي وقت سابق من يوم الخميس كشف مصدر رفيع المستوى، رفض الكشف عن اسمه، عقد اجتماع مغلق، بحضور مستشارين امريكان وبريطانيين مع مسرور بارزاني، مستشار امن كردستان، وبحضور مستشار عسكري تابع للحكومة العراقية في أربيل.

وقال المصدر ان " الاجتماع ناقش وضع المناطق المتنازع عليها وامكانية تشكيل غرفة عمليات امنية وليست عسكرية يتواجد بها عدد من المستشارين من ما يسمى بالتحالف الدولي وميليشيا الاسايش والامن الوطني العراقي لتتولى الاشرف الامني على المناطق المتنازع عليها" .

وأكد مصدر رفيع آخر الاربعاء الماضي (4 تموز 2018) وجود دعم واتفاق بين امريكا وبريطانيا، والاكراد لاناطة مهام الملف الامني في محافظة كركوك، والمناطق المتنازع عليها الى رئيس مجلس امن اقليم كردستان مسرور بارزاني.

وكان مستشار مجلس امن اقليم كردستان، مسرور البارزاني اكد لنائب قائد قوات التحالف الدولي في العراق وسوريا، الجنرال والتر بايت، خلال لقاء جمعهما في اربيل في (26 حزيران 2018) على ضرورة الادارة المشتركة للملف الامني للمناطق المتنازع عليها خارج إدارة الإقليم، فيما شدد على ضرورة عودة البيشمركة للمناطق المتنازع عليها.

وهي مقدمة لفرض سيطرة الاكراد على ما يسمى بمناطق متنازع عليها، وهو مصطلح اطلق على هذه المناطق بعد الاحتلال الامريكي للعراق .

.................

انتهى / 232


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Quds cartoon
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
بحرين
We are All Zakzaky