برعاية العتبة الحسينية المقدسة؛

انعقاد ندوة علمية بعنوان "أضواء على التوحد"

انعقاد ندوة علمية بعنوان

عقدت على قاعة معهد نور المصطفى للتوحد وذوي الاحتياجات الخاصة للبنين، التابع للعتبة الحسينية المقدسة، ندوة علمية بعنوان اضواء على التوحد، تحت شعار اليوم العالمي للتوحد.

ابنا: عقدت على قاعة معهد نور المصطفى للتوحد وذوي الاحتياجات الخاصة للبنين، التابع للعتبة الحسينية المقدسة، ندوة علمية بعنوان اضواء على التوحد، تحت شعار اليوم العالمي للتوحد الموافق السبت 31/3/2018.

وقال مدير معهد نور المصطفى للتوحد عمران الطائي لموقع العتبة, ان "الندوة تضمنت عدة فعاليات منها عرض مسرحي يبين كيفية تعامل الاهالي مع طفل التوحد والاعراض الناتجة عنه واسبابه وطرق علاجه، اضافة الى محاضرة قدمت من قبل الاساتذة المدربين والاخصائيين النفسيين في المعهد, لغرض مساعدة الاهالي على كيفية الوصول الى نتائج ايجابية لمرضى التوحد".

مبيناً ان "اسباب اضطراب التوحد بشكل عام لازالت مجهولة الى هذا الوقت وكل ما توصل اليه العلماء هو انه ناتج عن حدوث خلل في وضيفة او بنية الدماغ, وسنسعى جاهدين على ايصال اطفال التوحد الى أفضل ما يمكن من النتائج في حالتهم المرضية، متمنين من الجهات المعنية ان تبدي اهتمام ملحوظ وان تقف جنباً مع العتبة الحسينية المقدسة لرعاية هذه الشريحة".

المدرب في معهد نور المصطفى للتوحد حمدان نواف بين ان "معدلات انتشار التوحد في العالم لعام 1975 كل 5000 طفل بينهم طفل واحد مصاب بالتوحد، وفي عام 2005 كل 500 طفل بينهم طفل واحد مصاب، وفي عام 2014 كل 68 طفل بينهم طفل واحد مصاب بالتوحد، وحالياً كل 45 طفل بينهم واحد مصاب، والمتوقع خلال عام 2030 ان كل طفل مصاب بالتوحد يقابله طفل سليم فيما يخص البنين! وهذه النسبة تشكل خطورة كبيرة في المجتمعات، وعلينا ان نعرف كيفية الحد من انتشار هذا المرض وما هي طرق علاجه وكيفية التعامل معه".

وأضاف نواف في حديث لموقع العتبة الحسينية المقدسة "بالرغم من التطور في الدراسات إلا ان السبب الحقيقي لهذا المرض لم يعرف لحد الان, ويعمل معهد نور المصطفى جاهدا على تقديم كل ما يستطيع لتحقيق النجاح في الحد من مرض التوحد ومعالجته".
......
انتهى / 278


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Quds cartoon
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
بحرين
We are All Zakzaky