اميركا تبحث فاتورة نشر جنودها في كوريا الجنوبية

اميركا تبحث فاتورة نشر جنودها في كوريا الجنوبية

تغقد الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية محادثات في هونولولو "ولاية هاوي" في الفترة من7 إلى 9 آذار / مارس، لبحث المساهمة المادية لسيئول في نشر القوات الأميركية على أراضيها، حسب ما أعلنت وزارة الخارجية الأميركية اليوم الثلاثاء.

ابنا: ومنذ عام 1991، سددت جمهورية كوريا الجنوبية واشنطن، بموجب اتفاق خاص، جزءا من تكلفة نفقات 23.5 ألف عسكري أميركي في كوريا الجنوبية.

ووفقا للاتفاق الحالي الذي ينتهي في 31 كانون الأول/ديسمبر 2018، تدفع كوريا الجنوبية للولايات المتحدة حوالي 830 مليون دولار سنويا لهذه الأغراض، والآن يجب وضع اتفاق جديد يعتبر العاشر، فيما لم تحدد وزارة الخارجية معايير هذا الاتفاق.

وفي أول خطاب له أمام الكونغرس منذ توليه منصبه في 20 كانون الثاني/يناير، والذي بثه التلفزيون، سعى ترامب لإعادة طمأنة الحلفاء الذين ما زالوا قلقين مما قاله أثناء حملته الانتخابية عام 2016 بشأن الالتزام بشؤون الدفاع لديهم ومواصلة الدور القيادي العالمي للولايات المتحدة.

لكنه أوضح أيضا أنه يتوقع من تلك الدول أن تتحمل المزيد في ما يتعلق باحتياجاتها الأمنية تكرارا لما ورد ضمن رسائل حملته بأن بعض الحلفاء استفادوا من كرم واشنطن التي منحتهم مظلة أمنية.

................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky
یمن