مقتل شخص على الأقل في تفجير انتحاري هزّ العاصمة الأفغانية

مقتل شخص على الأقل في تفجير انتحاري هزّ العاصمة الأفغانية

وجاء الهجوم بعد يومين من عرض الرئيس أشرف عبد الغني بدء محادثات سلام مع حركة طالبان الارهابية، وبعد أكثر من شهر على تفجير سيارة إسعاف ملغومة في وسط المدينة مما أسفر عن مقتل نحو 100 شخص.

ابنا: وجاء الهجوم بعد يومين من عرض الرئيس أشرف عبد الغني بدء محادثات سلام مع حركة طالبان الارهابية، وبعد أكثر من شهر على تفجير سيارة إسعاف ملغومة في وسط المدينة مما أسفر عن مقتل نحو 100 شخص.

وقال نجيب دانيش المتحدث باسم وزارة الداخلية إن سبب الانفجار يوم الجمعة سيارة ملغومة انفجرت في منطقة قابل باي بالعاصمة. وأضاف أن شخصا واحدا لقي مصرعه بينما أصيب 14 من المارة. وجميع الضحايا مدنيون.

وقال قائد شرطة الحي التاسع بالعاصمة الذي شهد انفجار الجمعة إنه نجم عن تفجير انتحاري لكن لم يتضح ماذا كان يستهدف.

وذكر بيان لوزارة الخارجية الاسترالية أن الانفجار وقع قرب مركبات تابعة لسفارتها خلال سيرها في المدينة مضيفا أنه لم يصب أحد من ركابها بمكروه.

وغالبية منطقة وسط العاصمة محاطة بجدران خرسانية مضادة للانفجارات وسياج شائك ونقاط تفتيش تابعة للشرطة. لكن جرى تشديد إجراءات الأمن بعد تفجير سيارة الإسعاف الملغومة يوم 27 يناير كانون الثاني وهجوم آخر استهدف فندق إنتركونتننتال بالمدينة في وقت سابق من نفس الشهر.

..................

انتهى / 232


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Quds cartoon
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
بحرين
We are All Zakzaky