أنباء "أسبوع قـم الثقافي في لبنان"

مدیر معرض الاسبوع الثقافی: مدينة قم المقدسة تمتلك امكانات عديدة ومتنوعة وفي مستويات عالية جدا

مدیر معرض الاسبوع الثقافی: مدينة قم المقدسة تمتلك امكانات عديدة ومتنوعة وفي مستويات عالية جدا

أقیم "أسبوع قم الثقافي" في لبنان، توافقاً مع واقع التعامل الثقافي وتطوير القطاع السياحي بین البلدین بشكل يتناسب مع سياسة الاقتصاد المقاوم وتطوير الصادرات غير النفطية.

وفقاً لما أفادته وكالة أهل البيت(ع) للأنباء ـ ابنا ـ أقیم "أسبوع قم الثقافي" في لبنان، توافقاً مع واقع التعامل الثقافي وتطوير القطاع السياحي بین البلدین بشكل يتناسب مع سياسة الاقتصاد المقاوم وتطوير الصادرات غير النفطية.

أقیم هذا الحدث المهم بجهود من "محافظیة قم" و"بلدیة النبطیة" و تنسيق من قبل "الملحق الثقافي للجمهورية الاسلامية في لبنان" و"المجمع العالمي لأهل البيت عليهم السلام" ومؤسسات ثقافية اخرى وكذا بعض الشركات الاقتصادية لمحافظة قم من 22 إلى 25 شعبان 1439 في مدينة النبطية.

وتحدث مدير معرض النبطية و منفذ المشروع: أقیم اسبوع محافظة قم الثقافي في لبنان بجهود حثيثة من قبل محافظیة قم والملحق الثقافي للجمهوريهة الإسلامية الإيرانية في لبنان و بضيافة بلدية النبطية؛ فالتنسيق بين الطرفين کان كبيراً ووثيقاً.

وأضاف «السيد رسول موسويان نجاد» قائلاً: واستفدنا في هذا البرنامج من مجموعة الاطر التبليغية والثقافية المرتبطة بالمباحث التبليغية والإعلامية.

واستمر قائلاً: لقد تم تحديد اماكن وعناوين الاجنحة المختلفة المشاركة في المعرض ومنها الثقافي والفني والسياحي ومقام السيدة فاطمة بنت الامام الكاظم(ع) ومسجد جمكران وكذلك تحديد اجنحة بلدية قم والميراث الثقافي ومديرية الثقافة والإرشاد الإسلامي وجميع الاجهزة وتم التخطيط لهذا الامر بشكل جيد؛ کما حدد بعض الأجنحة للتعريف بقدرات وامكانيات قم الاقتصادية، وقد تم تحديد عناوينها. وقد تم العمل على اظهارها وابرازها بشكل يتناسب والنسبة التي حددت لها. 

وتحدث منفذ ومدير معرض النبطية عن اهمية إقامة "أسبوع قم الثقافي في لبنان" قائلاً: تمتاز مدينة قم بإمكانات عديدة ومتنوعة في أعلى المجالات. فللمراكز والمؤسسات الثقافية والحوزوية القمية مكانة مرموقة وطنيا ودوليا كما تمتاز مدينة قم المقدسة بمكانة جيدة في مجال السياحة والحرف اليدوية؛ فشارك في اسبوع قم الثقافي بلبنان نشطاء وحرفيين في مجال السياحة بما فيهم مدراء شركات قطاع النقل السياحي والفنادق ونشطاء جناح السياحة وكذا الاجنحة الثقافية الفنية الذين يعملون تحت اشراف المديرية العامة للثقافة والإرشاد الاسلامي هذا فضلا عن فنانين قميين ينشطون في مجالات مختلفة سواء المعامل الصغيرة منها او عرض الحرف الفنية او اجراء برامج فنية بشكل مباشر وهكذا في مجال اصدارات الكتب والمؤلفات. كما ستكون هناك برامج قرآنية داخل وخارج محيط المعرض. 

وأعلن موسويان نجاد عن ترحيب المسؤلين اللبنانيين بأسبوع قم الثقافي في لبنان: انه كان استقبالا كبيراً جداً، بحيث بدأوا يتقدمون علينا خطوة في جهودهم.. وهم يعدون انفسهم والحافز فيهم كبير جدا وخصوصا عند بلدية النبطية ، حيث أعدوا المدينة لهذه المناسبة الثقافية.

..................
انتهى/ 101


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Quds cartoon
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky
یمن