الشرطة الماليزية: المشتبه بهما بقتل "فادي البطش" لا يزالان في ماليزيا

الشرطة الماليزية: المشتبه بهما بقتل

عبرت قوات الأمن الماليزية عن اعتقادها بأن المشتبه بهما بحادث قتل الأكاديمي الفلسطيني فادي البطش، الذي وقع السبت الماضي، لا يزالان موجودين في الأراضي الماليزية.

ابنا: وذكرت صحيفة "ستار" المحلية أن رئيس الشرطة الوطنية الماليزية، محمد فوزي هارون، عرض في مؤتمر صحفي في كوالالمبور، اليوم الأربعاء، ملامح المشتبه به الرئيسي وتحدث عن سير التحقيق.

وقال محمد فوزي إن السلطات تعتقد أن المشتبه بهما دخلا ماليزيا في أواخر يناير الماضي، لكنها لا تعرف جنسيتهما أو من أين أتيا.

وأضاف: "نعتقد بأن المشتبه بهما لا يزالان في البلاد... لم نحدد هويتهما بعد، لكننا نشتبه بأنهما استخدما هوية مزورة، إما لدى دخولهما البلاد، أو خلال وجودهما هنا".

ولم يؤكد ولم ينف رئيس الشرطة المعلومات حول إمكانية انتماء القاتلين إلى أي وكالات استخباراتية أجنبية. وقال: ندرس هذه الإمكانية. وفي الوقت نفسه يمكنني القول إن الهجوم قام به منفذان مدربان بشكل جيد".

وأعلن نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية الماليزي، أحمد زاهد حميدي، في وقت سابق أن الحكومة تبحث احتمال تورط وكالات أجنبية في اغتيال الأكاديمي الفلسطيني فادي البطش في الأراضي الماليزية.

وكان الأكاديمي الفلسطيني البروفيسور في إحدى الجامعات الماليزية فادي البطش قتل بالرصاص يوم السبت الماضي. وأطلق أحد المهاجمين 14 رصاصة عليه، ولقي البطش مصرعه قبل وصول سيارة الإسعاف.

وعاش البطش في ماليزيا مع أسرته خلال 10 سنوات، وقام بأبحاث في مجال الطاقة، وفق بعض المعلومات.

.................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Arba'een
العزاء الحسینی في العالم
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين