السلطات تعتقل زعيما معارضا قبل انتخابات مهمة في باكستان

السلطات تعتقل زعيما معارضا قبل انتخابات مهمة في باكستان

قال مكتب المحاسبة الوطني في باكستان، المعني بمكافحة الفساد في البلاد، إن رجاله ألقوا القبض على الزعيم المعارض شهباز شريف في لاهور يوم الجمعة في قضية فساد مفتوحة منذ وقت طويل.

ابنا: وتم اعتقال شهباز، وهو شقيق رئيس الوزراء المعزول نواز شريف، قبل تسعة أيام من انتخابات برلمانية فرعية حاسمة.

وصدر حكم على نواز شريف بالسجن عشر سنوات في وقت سابق من العام الحالي من نفس المكتب بعد أن عزلته المحكمة العليا من منصبه لكن أفرج عنه في الشهر الماضي على ذمة استئناف الحكم.

كانت السلطات قد ألقت القبض عليه قبل عشرة أيام من الانتخابات العامة التي أجريت يوم 25 يوليو تموز والتي فاز فيها حزب حركة الإنصاف الذي يقوده نجم الكريكيت السابق عمران خان والتي قالت المعارضة إنها زورت.
ويتمتع حزب خان بأغلبية ضئيلة في البرلمان.

وقال بيان لمكتب المحاسبة الوطني إن شهباز سيمثل أمام محكمة المحاسبة يوم السبت.

وتتعلق القضية بمشروع مساكن منخفضة التكلفة في إقليم البنجاب عندما كان شهباز رئيسا لوزراء الإقليم.

كان نواز شريف قد استنكر قضايا الفساد المقامة ضده وضد قادة آخرين في حزبه وهو حزب الرابطة الإسلامية الباكستانية-جناح نواز شريف قائلا إن دوافعها سياسية.

واتهم حزب شريف الحكومة الجديدة باستخدام مكتب المحاسبة لأغراض سياسية.

وستجرى الانتخابات الفرعية يوم 14 أكتوبر تشرين الأول وتشمل 11 مقعدا في البرلمان الوطني. ويمكن أن تؤثر النتائج على الأغلبية البسيطة التي يتمتع بها الحزب الحاكم.

..................

انتهى / 232


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky
یمن