الجيش الفلبيني : حصيلة القتلى في معركة مدينة ماراوي تصل إلى 510 أشخاص

  • رقم الخبر : 841695
  • المصدر : وكالات
‎الملخص

أعلن الجيش الفلبيني اليوم الثلاثاء أن حصيلة قتلى المعركة التي طال مداها بين المسلحين الموالين لتنظيم داعش وبين قوات الحكومة في مدينة ماراوي جنوبي البلاد قد زادت على 500 شخص .

ابنا: أعلن الجيش الفلبيني اليوم الثلاثاء أن حصيلة قتلى المعركة التي طال مداها بين المسلحين الموالين لتنظيم داعش وبين قوات الحكومة في مدينة ماراوي جنوبي البلاد قد زادت على 500 شخص .

وقال البريجادير جنرال رستيتوتو باديلا إنه من بين القتلى 90 فردا من الجيش والشرطة و39 مدنيا قتلوا على يد المسلحين في مدينة ماراوي 800/ كيلومتر جنوب مانيلا./

وأضاف أن ما لا يقل عن 381 مسلحا قتلوا خلال المعارك التي بدأت في 23 أيار/مايو بعد أن حاولت قوات الحكومة القبض على قيادي محلي من تنظيم داعش الإرهابي .

ونفى وزير الدفاع الفلبيني دلفين لورينزانا تقريرا إعلاميا محليا جاء فيه أن ما يصل إلى ألفي شخص من المدنيين قد قتلوا في هذا الصراع ، وحث الشعب على تفادي مشاركة مثل هذه "التقارير التي لم يتم التحقق منها" التي يمكن أن "تسبب حالة لا داعي لها من الانزعاج والذعر والارتباك".

وقال الوزير في بيان إن "مثل هذه المعلومات لا تضر فقط بعملياتنا الجارية ، بل تضر باقتصادنا وصورتنا الدولية كدولة".

كما هدأ لورينزانا من المخاوف الشعبية إزاء تمديد فرض الأحكام العرفية لفترة طويلة ، حيث اقترح بعض المشرعين مد الفترة إلى خمس سنوات في إقليم مينداناو جنوبي الفلبين.

وأعلن الرئيس رودريجو دوتيرتي الأحكام العرفية لمدة 60 يوما في مينداناو للمساعدة على دعم القتال ضد المسلحين في مدينة ماراوي . وتنتهي هذه المدة خلال عشرة أيام.

وقال لورينزانا إن الأحكام العرفية هي "سلطة استثنائية للرئيس كقائد أعلى لابد من اللجوء إليها فقط عندما تبررها ظروف أمننا الوطني".

وقال :"لقد حدد دستورنا القيود بدقة لمنع سوء استغلالها نظرا لما لها من انعكاسات على السلام والنظام في البلاد وعلى الاقتصاد والتجارة والسياحة وطريقة حياة شعبنا".

.......................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Arba'een
العزاء الحسینی في العالم
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
We are All Zakzaky