المرجع الديني مكارم الشيرازي:

شأن نزول اية الابلاغ هو واقعة الغدير واعلان خلافة "اميرالمؤمنين علي بن ابي طالب"

شأن نزول اية الابلاغ هو واقعة الغدير واعلان خلافة

أستشهد المرجع الديني مكارم الشيرازي بالاية الكريمة «يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ ۚ وَاللَّـهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ»، قائلا: أن شأن نزول هذه الاية المباركة هو واقعة الغدير واعلان خلافة اميرالمؤمنين علي بن ابي طالب.

ابنا: المرجع الديني اية الله مكارم الشيرازي اعرب عن تهانيه بمناسبة عيد الغدير الاغر خلال بحث الخارج لسماحته الذي انطلق اليوم السبت.

وأستشهد بالاية الكريمة «يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ ۚ وَاللَّـهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ»، قائلا: أن شأن نزول هذه الاية المباركة هو واقعة الغدير واعلان خلافة اميرالمؤمنين علي بن ابي طالب.

وأضاف، أن هذه الاية الشريفة تعد احدى اهم الايات المرتبطة بولاية علي بن ابي طالب ولو يتخلى الانسان عن العصبية ينبغي أن يقبل هذا الامر.

وبين الاستاذ البارز في حوزة قم المقدسة أن هذه الاية تعد ابلاغ الولاية كرسالة الرسول حيث لو لم يقم بابلاغ امر الامامة لم يكمل رسالته وهذا الامر يدل على مدى اهمية الامامة والخلافة بعد النبي الاكرم (ص).

وأوضح المرجع مكارم الشيرازي على أن الاية تذكر «واللَّـهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ إِنَّ اللَّـهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ»، وهذه الفقرة من الاية تؤكد أن ابلاغ امر الامامة يتضمن المخاطر للنبي الاكرم (ص) حيث لا شك أن هناك كان من يعارض هذا الامر ولكن الله تعالى يأمر النبي بذلك رغم وجود المخاطر. 

................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


العزاء الحسینی في العالم
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky