المرجع مكارم الشيرازي يؤكد ضرورة اتباع الموازين الشرعية في المحاكم

  • رقم الخبر : 853671
  • المصدر : وكالة رسا
‎الملخص

شدد المرجع الديني مكارم الشيرازي على ضرروة اتباع الدين والموازين الشرعية من قبل الحقوقيين والمحامين فان عدم الالتزام بالتعاليم الدينية في المحاكم يؤدي الى مشاكل كبيرة في المجتمع، وتابع أنه على المحامي أن يدافع عن المظلومين ويبتعد عن الظلم.

ابنا: شدد المرجع الديني مكارم الشيرازي على ضرروة اتباع الدين والموازين الشرعية من قبل الحقوقيين والمحامين فان عدم الالتزام بالتعاليم الدينية في المحاكم يؤدي الى مشاكل كبيرة في المجتمع، وتابع أنه على المحامي أن يدافع عن المظلومين ويبتعد عن الظلم.

أفاد مراسل وكالة رسا للأنباء أن المرجع الديني ناصر مكارم الشيرازي استقبل هيأة ادارة مركز حصا الحقوقي صباح اليوم الاثنين، مؤكدا على ضرورة وجود محامين في المحاكم بغية تأمين حقوق المواطنين، موضحا أن الشعب يجهل الكثير من القوانين والاحكام القضائية ولذلك دون حضور محامي حاذق لا يمكنهم تحقيق حقوقهم.

وأضاف أن المحاماة أصبحت ضرورة في الظروف الحالية، في الماضي كانت الامور تختلف ولا ضرورة لوجود المحامين ولكن اليوم كثرت القوانين وأصبح حضور الخبراء بالقوانين في المحاكم ضرورة لا يمكن التغافل عنها، ولكن هناك بعض الاشكالات في عمل المحامين والتي تسبب عدم رضى الناس.

وأكد الاستاذ البارز في حوزة قم المقدسة على أن احدى المشاكل في عمل المحامين هي أن بعضعهم يطلب راتب بمبالغ كبيرة، موضحا أن هذا الراتب لا يتناسب مع العمل الذي يؤدونه.

وتابع أن في بعض الملفات التي يحكم على الشخص مع ذلك أن بعض المحامين يطلبون منه رواتبهم مع انه لم يحققوا له الهدف المنشود وهذا الامر يزيد على مشاكل الشخص مشكلة اخرى، مبينا أن الاشكالية الاخرى هي أن بعض المحامين يقبلون محاماة كل فرى يراجعهم مع انهم يعلمون أن الحق عليه وليس له ومع ذلك يقبلون أن يحامون عنه.

وبين مع الاسف بعض المحامين يقومون باضاعة الحق ويفرحون بذلك ايضا وحتى وجدنا أن هناك محامون قاموا بالدفاع عن الرئيس العراقي السابق صدام وهذا امر مشين.

وأكد المرجع الديني مكارم الشيرازي على أنه لا ينبغي الدفاع عن الشخص الذي يكون الحق عليه حيث أن هذا العمل باطل، فالدفاع عن الظالم مرفوض في التعاليم الاسلامية ولكن هناك من يجوزه في الغرب، فالاسلام يؤكد على الدفاع عن ذوي الحقوق وعدم الدفاع عن فاقدي الحق.

وبين المرجع الشيرازي أن قبل ارجاع القضايا الى المحاكم يجب اعطاء المشورة الى المتخاصمين والاصلاح بينهم والافضل أن يقدم الاصلاح ذات البين على الرجوع الى المحاكم.

وشدد المرجع الديني مكارم الشيرازي على ضرروة اتباع الدين والموازين الشرعية من قبل الحقوقيين والمحامين فان عدم الالتزام بالتعاليم الدينية في المحاكم يؤدي الى مشاكل كبيرة في المجتمع، وتابع أنه على المحامي أن يدافع عن المظلومين ويبتعد عن الظلم.
......
انتهى / 278


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
We are All Zakzaky
یمن
Telegram