المرجع مكارم الشيرازي يؤكد أن الخرافات هو السبب الرئيسي لعدم تقدم المجتمعات

  • رقم الخبر : 870309
  • المصدر : وكالة رسا
‎الملخص

أوضح المرجع مكارم الشيرازي أن احدى معاني كلمة "الاغلال" هي الخرافات الجاهلية التي كان يتبعها الناس في عصر النبي الاكرم (ص)، قائلا: أن الخرافات اذا سيطرت على اي مجتمع كان فان ذلك المجتمع سيكون مغللا ولا يمكنه النهوض.

ابنا: أوضح المرجع مكارم الشيرازي أن احدى معاني كلمة "الاغلال" هي الخرافات الجاهلية التي كان يتبعها الناس في عصر النبي الاكرم (ص)، قائلا: أن الخرافات اذا سيطرت على اي مجتمع كان فان ذلك المجتمع سيكون مغللا ولا يمكنه النهوض.

وأشار المرجع الديني آية الله الشيخ ناصر مكارم الشيرازي خلال درس الاخلاق الخاص بطلبة العلوم الدينية الذي انعقد في قم المقدسة الى حديث عن النبي الاكرم (ص) حيث قال: «إِنَّمَا بُعِثْتُ لِأُتَمِّمَ مَکَارِمَ الْأَخْلَاقِ»، موضحا أن القرآن الكريم يذكر عشرة اهداف لبعثة الانبياء وجميعها راجعة الى القضايا الاخلاقية بشكل من الاشكال.

واستشهد سماحته بالاية الكريمة: "هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الأُمِّيِّينَ رَسُولا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلالٍ مُّبِينٍ"، قائلا: أن هذه الاية الكريمة تعد "التزكية" و"التعليم" ضمن اهداف بعثة الانبياء، مضيفا أن في آية "رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولًا مِنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ ۚ إِنَّكَ أَنْتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ"، تم تقديم العلم على التزكية، وهذا له دلالة وهي أن الاخلاق تؤدي الى العلم والعلم يؤدي الى الاخلاق.

وفي اشارة الى الاية الكريمة: "لَقَدْ أَرْسَلْنا رُسُلَنا بِالْبَيِّناتِ وَ أَنْزَلْنا مَعَهُمُ الْکِتابَ وَ الْميزانَ لِيَقُومَ النَّاسُ بِالْقِسْطِ"، قائلا: أن الهدف الثالث لبعثة الانبياء هو "نشر القسط والعدل" في المجتمع.

وأكد آية الله مكارم الشيرازي على أن "ابعاد الناس عن الذنوب" و"كسر الاغلاق والقيود وتحقيق الحرية الحقيقية" هما من ضمن اهداف بعثة الانبياء، موضحا أن الذنوب هي الاثقال والاغلاق التي تقع على الناس ولذلك جاء الانبياء لرفع ثقل الذنوب عن كاهل الناس من خلال ترقيبهم الى العمل بالاخلاق واكتساب العلم.

وأوضح المرجع الشيرازي أن احدى معاني كلمة "الاغلال" هي الخرافات الجاهلية التي كان يتبعها الناس في عصر النبي الاكرم (ص)، قائلا: أن الخرافات اذا سيطرت على اي مجتمع كان فان ذلك المجتمع سيكون مغللا ولا يمكنه النهوض.

وختم اية الله مكارم الشيرازي، قائلا: أن التعليم والتربية وتحقيق العدالة الاجتماعية وابعاد الناس عن الذنوب وكسر الاغلاق عن الناس لا يتحقق الا من خلال نشر القيم الاخلاقية في المجتمع.
.....
انتهى / 278


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
بحرين
We are All Zakzaky
یمن