المرجع النجفي: الحرب على الإرهابيين لم تنتهِ بعد وما زالوا يتربصون بالعراق شرا

المرجع النجفي: الحرب على الإرهابيين لم تنتهِ بعد وما زالوا يتربصون بالعراق شرا

استقبل سماحة المرجع الديني آية الله بشير النجفي عدداً من عوائل شهداء ناحية الأحرار في محافظة واسط، كذلك عدداً من الأخوة في ناحية الخرنابات في محافظة ديالى.

ابنا: استقبل سماحة المرجع الديني آية الله بشير النجفي عدداً من عوائل شهداء ناحية الأحرار في محافظة واسط، كذلك عدداً من الأخوة في ناحية الخرنابات في محافظة ديالى.

سماحته أَعرب خلال لقائِه عن أَن أَولادنا وشيوخنا الشهداء إِنما هبوا للتصدي لأعداء العراق والإِنسانية ، من شرق الأَرض وغربها ، ويجب أَن نحسب حساباً ليوم سنخجل فيه أمام الرسول الأَعظم وأهل بيته الأطياب (صلوات الله عليهم) إِذا مال لم نرعَ عوائل الشهداء وأَيتام الشهداء ، فهؤلاء فخرنا وعزنا وكرامتنا ، وأَبطال الإِسلام ، وبهم انتصرنا ، وبهم حُفظت المقدسات وصينت الأَعراض ، ولا يُعذر أَياً منا سواء أَكان فقيراً أَو ميسور الحال في التقصير تجاه عوائل الشهداء.

 إِلى ذلك تابع بالقول: "نعم لقد علمنا الأَئمة الأَطهار (صلوات الله عليهم) أن لا نتفقد أيتام الشهداء، بل وصولاً لأَحفادهم، فكيف بعوائل شهدائنا اليوم تبيت وهي جائعة".

هذا وأشار بالقول: "أَيها العراقيون لقد أَثبتم بجهادكم أَن الإِمام الحسين (عليه السلام) حيٌّ، ويجب أَن نُعلم أَيتام الشهداء أَن آبائهم مع أنصار الإِمام الحسين (عليه السلام) وأَتباعه ، لذا عليهم أَن يرفعوا رؤوسهم عالياً".

سماحته شدَّد على أَهمية عدم التهاون مع أَعداء العراق، فأن الحرب لم تنتهِ بعد، وأَن أَعداء العراق سيبقون يتربصون بالعراق شراً ؛ لذا علينا جميعاً أن نتكاتف مع أبنائنا في الجهات الأَمنية للقضاء على جميع الدواعش والإِرهابيين.

وعلى الصعيد ذاته أَستقبل سماحة الشيخ علي النجفي مدير مكتب سماحة المرجع عوائل الشهداء، ليبارك لهم ذلك الصبر العظيم، وهم يفقدون أعزتهم لأجل الدين والوطن والعرض.

سماحته أعرب عن مدى امتنان المرجعية الدينية في النجف الأَشرف لتلك العوائل الكريمة الشريفة التي أعطت للعراق أغلى ما عندها، لتكون المثال الأَعلى والأَسمى ، داعياً في ختام لقائه للباري (عزَّ أَسمه) أن يرفع من درجات شهدائنا وأَن يحشرهم من الرسول وأَهل بيته الأطياب (صلوات الله عليهم أجمعين).
.......
انتهى / 278


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
بحرين
We are All Zakzaky
یمن