خلال استقباله السفير السوري؛

ولايتي: الامريكان والصهاينة والدول الرجعية أدركوا بأن المقاومة مستمرة في المنطقة

  • رقم الخبر : 859470
  • المصدر : وكالة تسنيم
‎الملخص

اكد عضو الهيئة العليا للمجمع العالمي لأهل البيت (ع) علي اكبر ولايتي، ان ايران تدعم دائما لمحور المقاومة، منوها الى ان الامريكان يهدفون الى تقسيم شرق وشمال شرق سوريا.

ابنا: اكد مستشار قائد الثورة الاسلامية في الشؤون الدولية وعضو الهيئة العليا للمجمع العالمي لأهل البيت (ع) علي اكبر ولايتي، ان ايران تدعم دائما لمحور المقاومة، منوها الى ان الامريكان يهدفون الى تقسيم شرق وشمال شرق سوريا.

وأشار علي اكبر ولايتي خلال استقبال السفير السوري في طهران عدنان محمود، الى صمود الشعب والحكومة في سوريا امام هجمة التيارات التكفيرية على هذا البلد؛ مصرحا ان الحكومة والشعب السوريين وفي مقدمتهم السيد بشار الاسد اثبتوا بأنهم ركيزة المقاومة في المنطقة.

واضاف، كان التكفيريون والسعوديون والامريكيون يظنون انهم "خلال عدة اسابيع يمكنهم السيطرة على سوريا، واسقاط الحكومة الشرعية بقيادة السيد بشار الاسد".

وتابع، ان الشعب السوري صمد لاكثر من 6 اعوام بوجه الحرب المفروضة على بلاده واثبت لباقي الدول انه يمكن مواجهة القوى الامبرالية العالمية.

ونوه مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية اثبتت دعمها قولاً وعملاً للمظلومين منذ بداية الثورة الاسلامية، ودون شك ان الامريكان والصهاينة والدول الرجعية في المنطقة ادركت بان المقاومة في المنطقة ستستمر، هذه المقاومة التي تشمل سوريا والعراق وفلسطين ولبنان واليمن.

وأضاف ولايتي قائلا، نحن على ثقة ان الشعب والحكومة في سوريا لديهم القدرة على مواجهة الاعداء ويمكن مواجهة التهديدات الخارجية والحفاظ على النظام السوري.

بدوره اعرب السفير السوري عن شكره وتقديره لقائد الثورة الاسلامية على دور سماحته المؤثر في تحقيق انتصارات محور المقاومة على صعيد المنطقة.

ونوه الى ان الهجمة الاقليمية ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية ناجمة عن الانتصارات التي تحققت؛ لافتا الى ان هؤلاء يدركون بأن ايران وقفت بقوة في وجه الارهابيين.
......
انتهى / 278


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


العزاء الحسینی في العالم
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
We are All Zakzaky
بحرين