آية الله هادوي طهراني:

آية الله باريك‌بين كان أسوة الجهاد ولن ينفصل عن الصراط المستقيم الإلهي حتى لحظاته الأخيرة

آية الله باريك‌بين كان أسوة الجهاد ولن ينفصل عن الصراط المستقيم الإلهي حتى لحظاته الأخيرة

أصدر عضو الهيئة العليا للمجمع العالمي لأهل البيت (ع) بياناً عزى فيه برحيل ممثل أهالي قزوين الإيرانية في مجلس خبراء القيادة آية الله باريك‌بين.

وفقاً لما أفادته وكالة أهل البيت (ع) للأنباء – ابنا – أصدر عضو الهيئة العليا للمجمع العالمي لأهل البيت (ع) آية الله هادوي طهراني بياناً عزى فيه برحيل ممثل أهالي قزوين الإيرانية في مجلس خبراء القيادة آية الله باريك‌بين.
نص بيان آية الله هادوي طهراني علي ما يلي:

بسمه تعالى

ببالغ الحزن والأسى تلقينا نبأ رحيل العالم الرباني الفقيد آية الله باريك‌بين رحمة الله عليه.

وقد قضى هذا العالم الجليل حياته في خدمة الإسلام والمسلمين والجهاد في سبيل الشريعة الإسلامية.

كما أنه كان أسوة الجهاد قبل انتصار الثورة الإسلامية وعلماً في الدفاع عن خط الإمام الراحل (ره) في ذلك العصر الصعب، ولن ينفصل عن الصراط المستقيم الإلهي حتى آخر لحظات عمره وفيا بعهده.

وبدوري أقدم أحر التعازي بهذه المناسبة الأليمة إلى الإمام العصر والزمان عجل الله تعالى فرجه الشريف، ومراجع الدين العظام، وقائد الثورة دامت بركاتهم والعلماء ورجال الدين، وأهالي قزوين وجميع ذويه المحترمين، خصوصاً ابنه الفاضل سائلا العلي القدير أن يتغمد بواسع رحمته، ويرفعه مقاما عليا، ويحشره مع محمد وآل محمد صلى الله عليه وآله وسلم.

مهدي هادوي طهراني
10 رجب 1438 هـ.

........
انتهى / 278


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Quds cartoon
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
بحرين
We are All Zakzaky