بكلمته خلال الحفل الختامي لمؤتمر القضية المهدوية؛

آية الله الأراكي: ضرورة إقامة المؤتمرات والندوات لتبيين القضية المهدوية

آية الله الأراكي: ضرورة إقامة المؤتمرات والندوات لتبيين القضية المهدوية

اختتم عضو الهئة العليا للمجمع العالمي لأهل البيت (ع) آية الله الاراكي ، فعاليات مؤتمر القضية المهدوية بدورته الرابعة عشر بمشاركة خمسين شخصية من مختلف دول العالم.

ابنا: اختتم عضو الهئة العليا للمجمع العالمي لأهل البيت (ع) آية الله الاراكي ، فعاليات مؤتمر القضية المهدوية بدورته الرابعة عشر بمشاركة خمسين شخصية من مختلف دول العالم.، بمدينة قم المقدسة في الجمهورية الاسلامية الايرانية .

قال امين المهرجان "بور سيد آقاي" خلال مراسم افتتاح المؤتمر، إنّ "القضية المهدوية تعني الاعتقاد والايمان بظهور مصلح من آل بيت النبي محمد (ص) في آخر الزمان، وأنه سيملأ العالم قسطاً وعدلاً وسيظهر لإقامة دين اللَّه وبسط الحق".

واضاف، ان "القضية المهدوية من القضايا الأساسية في الإسلام، ولا ينفرد بها الشيعة دون سواهم، وإنما تذهب الفرق الإسلامية دون استثناء إلى أن المهدي (عج) من النسل الطيّب الطاهر لرسول اللَّه (ص)، ولهذا من الضروري إقامة المؤتمرات والندوات لتبيين القضية المهدوية".

واوضح أنّ "الأمانة العامة لمؤتمر القضية المهدوية استلمت 120 بحثا داخلية، و140 بحثا من المراكز العلميّة و78 بحثا من خارج البلاد، حيث سيتم مناقشة 126 بحثا منها خلال أعمال المؤتمر".

كما أوضح رئيس مؤسسة المستقبل الزاهر أنّ "المؤتمر ضم 50 ضيفًا أجنبيًا من 16 دولة و 10 سفراء من دول مختلفة، بالإضافة إلى أئمة صلاة الجمعة وعلماء السنة، وشخصيات بارزة حوزوية وأكاديمية".
......
انتهى / 278


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Quds cartoon
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
بحرين
We are All Zakzaky