انتهاء داعش في العراق

قائد عسكري رفيع يعلن بدء عملية تفتيش كافة المناطق من الأنبار باتجاه الرطبة

قائد عسكري رفيع يعلن بدء عملية تفتيش كافة المناطق من الأنبار باتجاه الرطبة

أعلن قائد عمليات تحرير غرب الأنبار الفريق الركن عبد الأمير يارالله أن قيادة العمليات تنفذ عملية نوعية لتطهير وتفتيش كافة المناطق من الأنبار باتجاه الرطبة، ويشير إلى أن العملية تنفذ بالتزامن مع اقتحام القوات العراقية مناطق السعدة والكرابلة وحصيبة.

ابنا: أعلن قائد عمليات تحرير غرب الأنبار الفريق الركن عبدالأمير رشيد يارالله اليوم السبت أن قيادة عمليات الأنبار تنفذ عملية نوعية واسعة لتطهير وتفتيش كافة المناطق من الأنبار باتجاه الرطبة، ومن الرطبة باتجاه الحدود الإدارية لمدينة كربلاء، وجميع المناطق المحيطة بالرطبة.

وأشار يارالله إلى أن قيادة عمليات الأنبار تنفذ عملية نوعية بالتزامن مع اقتحام القوات العراقية مناطق السعدة والكرابلة وحصيبة والتي أنجزت مهامها بتحرير كامل مناطق جنوب نهر الفرات، وإكمال تحرير القائم والوصول إلى الحدود الدولية.

الإعلام الحربي من جهته، أشار إلى أن هذه العملية اشتركت فيها كافة قطعات قيادة عمليات الأنبار وفوج من شرطة طوارئ وحشد الأنبار وكافة المديريات والوكالات الاستخبارية العاملة بالقاطع.

وبحسب الإعلام الحربي فإن نتيجة هذه العملية كان تحرير ما يقارب الـ 40 قرية، فضلاً عن تدمير أوكار تستخدم من قبل "الإرهابيين" لشنّ الهجمات.

وياـي إعلان يارالله بعد أن تمكنت القوات العراقية المشتركة وفصائل المقاومة من تحرير مدينة القائم من تنظيم داعش ورفع العلم العراقي في قلب المدينة، والتي عملت أيضاً على تمشيط الطرقات التي يسلكها فلول داعش في هربهم من القائم باتجاه الحدود السورية.

وقال الناطق العسكري باسم كتائب حزب الله العراق جعفر الحسيني إن قوات المقاومة العراقية بسيطرتها على القائم أفشلت المخطط الأميركي الساعي إلى عزل قوى محور المقاومة عن بعضها، وأكد أن مشاركة هذه القوات في معركة تحرير مدينة البوكمال السورية بسبب وجودها على حدود الدفاعات العراقية في القائم.

..................

انتهى / 232


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Quds cartoon
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
بحرين
We are All Zakzaky